منتدى خـــــــلـــــــــــود الجربوع
آلسلآم عليڪم
آهلين فيڪي شرفيٺينآ
هآد منٺدى خلود الجربوع
آذآ عجبڪ سجلي معآنآ ۈشآرڪينآ..
♥️آلآدآرة♥️

منتدى خـــــــلـــــــــــود الجربوع

اهلا وسهلا بكم في منتدى المبدعه خلود الجربوع نتمى لكم الفائده
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ودك تنآمين نآآمي .."

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
برود آعصآب
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 21/12/2010
رغوده وديمه

بيت اسراري
احسن عضو عندك: 1

مُساهمةموضوع: ودك تنآمين نآآمي .."   السبت يناير 22, 2011 4:38 pm

ودك تنامين؟؟ ناميـــــ ..
للكاتبة : w2ooma

الشخصيات :.
عائلة ابو سعود : عبدالله + باسمة
- سعود 25 سنة
- دلع 20 سنة
- سالم 18 سنة .. ثانوية عامة
- لينا 15 سنة .. ثالث متوسط
عائلة ابو عوض : صالح + منى
- عوض 25 سنة
- أروى 18 سنة .. ثانوية عامة
عائلة ابو غادة : ابراهيم + نورة
- غادة 18 سنة .. ثانوية عامة
- سمر 15 سنة .. ثالث متوسط
___________________________________
الجزء الأول :.
(( يوم الاربعاء .. 17 شعبان ))
( قدام المدرسة )
كانت أروى واقفة برى المدرسة كالعادة تنتظر أخوها يجي .. وجنبها كانت صديقتها غادة .. اللي كانت تنتظر السواق ..
أروى : أففف .. هذا وينه الحين ...؟؟ أكيد قاعد يسولف ويا ربعه ..
غادة : انا اوري شريفوو .. ان ما شلت آخر شعره بصلعته .. ما اكون غادة...!!
أروى : ليت عندنا سوااق .. كان انا الحين ف البيت .. مو هنا تحت الشمس ..!!
غادة : هذا انا عندي سواق وشوفي شلون ...؟؟
أروى التفتت على الحارس بعصبية : سمندرررررر ... ما في يجي أروى ..؟؟
دخلت غادة عرض : مافي يجي غادة ..؟؟
سمندر بكل غباء وبرود : مافي يجي لساااا ..
إلا وبيد تدف أروى وتسحبها من عبايتها ...
أروى : ووجع ... عوضووو لا تسحبني كذا قدام الناس ..
عوض وهو معصب يسحبها من يدها : انطمي وامشي بسرعة احسنلك ..
فهمت أروى انه معصب وواصلة معاه وانطمت ومشت بسرعة ...
ويوم وصلوا السيارة ....
عوض : بيجيك شيخ الحين وبيقول لك عطيني الكتاب .. عطيه الكتاب بدون ولا كلمة فاهمة ...
أروى مستغربة : شسالفة ..؟؟
عوض وهو خلاص واصل معاه : أفففف .. بعدين بتعرفين ..
راح عوض ورجع بعد دقيقة مع واحد مطوع ...
قرب الشيخ شوي : السلام عليكم ..
أروى : وعليكم السلام ..
الشيخ : لو سمحتي هذا اخوك ... ؟؟
أروى : أي نعم .. خير ...؟؟
الشيخ : عطينا كتابك لو سمحتي ...
أروى : نعم...؟؟ ليش..؟؟
الشيخ بصرامة : عطينا كتابك وبدون اسئلة .. يللا اشوف ...
أروى فتحت شنطتها وهي تافف : اففف .. طيب اعصابك ..
طلعت الكتاب وعطته الشيخ .. والشيخ بدوره قارنه مع كتاب كان في يده وكان مكتوب عليه نفس اسم الابو والعائلة ..
الشيخ : خلاص اركب السيارة .. ولا اشوفك مرة ثانية تسوي هالحركة ..
عوض : أي حركة ..؟؟ انا جاي آخذ اختي وانت تقول اني جاي اغازل ...؟؟
بالله عليك وش سويت انا....؟؟!!؟
الشيخ وهو يمشي : توكل على الله ..
دخل عوض السيارة معصب ووراه أروى ... وبدون ولا كلمة شغل السيارة ومشى ..
بعد سكوت طويل ..
أروى : ههه .. أخاف تكون مسوي حركة منا ولا منا .. ؟؟؟
عوض طالعها بنص عين : كلي تبن ..

( أكلمكم شوي عن اللي يصير .. أروى وعوض اخوان .. أروى صف ثالث ثانوي .. وعمرها 17 سنة .. طولها عادي .. بس شعرها كيرلي كشة .. ولونه بني .. وعيونها مكحلة .. يعني مررة حلوة .. اما عن طبايعها فهي انسانة ما يعجبها العجب .. ذوقها مرة غريب .. ومو سهل انها تخق على أي واحد ..
أما عوض .. اخو أروى الكبير والوحيد .. عمره 25 سنة .. ويشتغل في احد الشركات الخاصة .. طويل .. وضعيف .. وأسمر .. وخشمه ما بقول عنه سيف .. بس موب شين .. مقبوول ... وشعره ويفي .. يعني فيه تموجات .. ولونه اسود .. وعوض انسان متحضر ..يحب الكشخة مرررة .. ونادر ما ينشاف مبهدل .. وفيه صفة الغيرة .. يغار على اهله كثير وخصوصا اخته.. ويخاف عليها .. بس مايبين هالشي لانه دومه طق ومطاقق معاها .. وولا عمرهم اتفقوا على شي .. )

أروى مدت يدها وحطت على بانوراما ...
ورجع عوض غير وحط على ام بي سي اف ام ..
أروى : وعع .. بلا قرااوة!! رابح صقر!!!!
عوض : مالك دخل .. سيارتي وانا حر فيها ..
أروى : مالي دخل .. انا ما اقعد ف سيارة يغني فيها طير مخنوووق!!!
عوض : احسن من وجهك .. ماشفتي كشتك ..؟؟
أروى بغرور وهي تسبل بعيونها : عاجبتني ..
عوض : الحمدلله والشكر ..
أروى : زي شاكيرااا .. بامبوووووووو ..
عوض : جب جب .. ولا كلمة .. بتعتزل لو تدري عنك ..
أروى : زين بعلم ماما تظنز علي ..
عوض : علميها .. انا ما قلت غير الصدق ..
أروى : حرام عليك والله شعري احلى من شعرك ..
عوض وهو يمرر يده ف شعره بغرور : هه .. يصير خير ..
أروى تقلده : الحمدلله والشكر ..
وصلوا البيت ..
نزلت أروى تدخل البيت واول ما فتحت الباب قعدت تصارخ : مااااماااااااا... ترانا جينا ....
امها من فوق : لا تصارخيييييييين ... شوي شوي
أروى وهي تسحب شنطتها ع الارض وهي طالعة الدرج ومسوية ازعاج : فاااااااااااااتش شي خطييييييييييييييير .....!!
ام عوض ( ريم ): فاااتش!! وين كنتي انتي..؟؟
أروى: كنت ف جمس الهيئة .. هههههههه
أم عوض : ليييييش.....!!!
أروى بفتنة : اسألي ولدك؟؟؟ وش مسوي ..؟؟
ام عوض نزلت تركض ووقفت عند الباب وأروى تتفرج من فوووق وهي فاقعة ضحك على اللي بيصير ..
اول ما دخل عوض الا بامه ماسكته من اذنه وساحبته ..
عوض :آآآآآآآيــــــــــ ... يما اتركيني .. اذني حراام عليك ..
ام عوض تركته : قول لي وش مسوي الله يسود وجهك ...
عوض : وش سويت بعد ...؟؟!
ام عوض : اسألك انا .. جاوبني ..
عوض وهو خلاص ضايق مرررة : لا تسوين معاي هالتحقيق وش سامعة عني .. ؟؟
ام عوض : ليش كنت ف جمس الهيئة اليوم .. ؟؟ وش سويت .. ؟؟
عوض وهو يتوعد بأروى : انا اوريها أروووو ما قدرت تسكت يعني ..
ام عوض : لو تقرب عليها ذبحتك .. المهم ليش مسكوووك ..؟؟
عوض : اول شي .. ما ركبوني الجمس .. بس الشيخ مسكني .. يقول وش تسوي عند مدارس بنات؟؟.. وماتدري انها مدارس فيها متوسط وثانوي ؟؟ .. ويوم قلت له اختي هنا تدرس .. قال عطني كتابك وخل اختك تعطيني كتابها .. ويوم جات أروى .. اخذ كتابها وطابق اسم الوالد والعائلة وقال لنا توكلوا ..... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
ام عوض : بس...؟؟
عوض : والله العظيم .. بس ..
ام عوض : طيب ييلا روح غير بسرعة عشان تتغدوا
عوض وهو يطلع الدرج : طيب ..
ويوم انتبه لاخته اللي كانت على راس الدرج قعد يركض وهو يركب : تعالي هنا انتي .. والله لا اوريك ..
أروى وهي تركض لغرفتها ... دخلت وقفلت الباااب وقعدت تضحك ..
عوض : طيب يا أروى .. ما يصير لك خير لو مسكتك ..
وراح لغرفته يغير ملابسه ...
(( بيت غــادة ))
( الساعة 6 المغرب )
( غادة صديقة أروى الروح بالروح .. وهم مع بعض من التمهيدي .. يعني صارلهم اكثر من 12 سنة مع بعض .. وكل اسرارهم عند بعض .. الفرق بينهم انه أروى مرجوووجة مرررة .. وغادة صح مرجوووجة بس مشكلتها مررة حساااسة .. وعاطفية بشكل كبير .. وينقال عنها رومانسية .. شعرها اسود سايح .. طويل .. وبيضا .. وشفايفها صغيرة .. بس الميزة الحلوة فيها انها جذااابة مرررة .. يعني الدلع فيها طبيعي من الله ... )
غادة وهي تلبس عبايتها : يا سمر ....... يللا بسرعة .. ترى والله عمي قايل لي ان تاخرنا ما بياخذنا
سمر وهي تركض وتلبس عبايتها : هذاني جيت .. بس باقي الصندل
غادة : مافي صندل ترى بروح عنك
سمر طلعت عيونها وشهقت : هيييييي .... يالخاينة تروحين تهايطين ف المجمعات بدوووني...؟؟!؟!؟!
غادة تحرك حواجبها : يس ..
سمر : اوووو مااااي قوووود ... محكووووم عليك بالحد بالسيف بكرة بعد أذان الفجر ..
غادة : اقووول اخلصي علينا يللا ...
( سمر اخت غادة الصغيرة .. محششة مررررة .. عمرها 15 سنة وتدرس ف ثالث متوسط .. وبايعتها .. مايهمها شي بالدنيا .. تشبه اختها شوي .. بس هي ادفش من غادة وماعندها الدلع حق اختها .. يعني بالشكل متشابهات والطبايع فرق السما والارض )
ركبوا السيارة ...
سمر : اقووول حبييييييييب ... ودينا بيت عمي محمد ..
حبيب ( السواق ) : انشالله عمتي
سمر : عمت عينك انشاللله .. وش شايفني ..؟؟
حبيب : سوري عمتي ....
سمر وهي بتطلع قرونها : شوف!!.. ويرجع يقول لي عمتييي!!!!
حبيب طفش : اوووووه .. وشو انتي ابغى انا قووول..؟؟
سمر : قول سموووووور فاهم ... ؟؟
غادة : خيييييير...؟؟!! هللي ناقص ..
سمر : مالك دخل انتي سنيوريتاااا ... ( نقزت قدام ) اقول حبيب
حبيب يهز رقبة : هلا سموووووور
غادة : وين قاعدين انتا وياها ...؟؟؟ انتبه للطريق وانطم ...
حبيب سكت ...
سمر تضرب كتفه بالخفيف وتهز رقبة زي الهنود : ما عليك منها هذي .. مخ مافي .. يعني مجنووووون ... شغل شغل بس اغاني ..
ضحك حبيب وشغل الاف ام الخليجية وكانوا حاطين اغنية سواها قلبي لأصالة ... وبدت الربشة والحالة ف سمر ... اما غادة فكانت ماخذة الوضع جد وتغني بأحلى صوت .. مسكينة تتخيل فارس احلامها .. خخخ
سواها قلبي يا حبيبي وحبك
ما طاعني وانا عن الحب ناهيه
الظاهر انه ما يبي غير قربك
عاف الجميع واول الناس راعيه
عليه لا اوصيك لاااا صار جنبك
صبح علييه بحب وبحب مسيه
نبضه وفاا والتضحية كان يعجبك
صافي ولكن مالقى من يصافيييه
سواااااااااهااااااااا...
الاخت سمر بدت ترقص ف السيارة بكل طاقتها .. ولا كانها ف سيارة!! ناسية كل من حولها .. اما غادة فكانت تهتز بهدوء وصوتها واطي وهي تدندن .. اما حبيب فهذا الله يخلف عليه .. مسكين ما يعرف غير سواها قلبي وكل ما تجي يقعد يصارخ باعلى صوته: سواااااااااااااااهاااااا كلبيييييييي

خلصت الاغنية وخلص المشوار بمجرد وصول السيارة قدام بيت عمهم محمد .. اكبر عم عندهم .. قعدت غادة تتعدل .. لزوووم الكشخة عندها مهمة مرررة .. اما سمر فما اهتمت .. على طول نزلت ودقت الجرس سبعين الف مرررة .. وما وقفت الا لما فتح ولد عمها ثامر الباب .. وهو لابس سروال السنة الابيض وفنيلة بيضا مغبرة ...
ثامر : اعوووذ بالله .. شوي شوي .. وش عندك خربتي جرسنا!!!
سمر وهي تدخل ولا عليها : اعووذ بالله منك.. جربان ما تسبحت!! .. (دخلت وما عليها ) ماعلينا .. دانة وعمي وين ...؟؟
ثامر : اول شي وعليكم السلام .. ثاني شي .. توني راجع كنت العب كووورة وما امداني ادخل غرفتي الا انتي مسوية تسونامي ف البيت وانتي تدقين الجرس .. نعنبووك ما تعرفين انه هذا الازعاج يرفع الضغط ؟؟
سمر : اففف .. ماراح ارد عليك .. لانه انا قصدي الاول والاخير ارفع ضغطك.. وبعدين اكس كيوووز ميي .. عندنا طلعة مانيب فاضية لك .....
ثامر وهو يقلدها : مانيب فاضية لك .. تكفين انا اللي ميت عليك.... !!
شوي الا تلف سمر وتقول وهي تصارخ : أي صح .. لاتسكر الباب .. بتدخل غادة بعد شوي ..
ثامر وهو يناظر السيارة : وينها ...؟؟
سمر تمشي وتصارخ اكثر : انتظرها قاعدة تتميكج وتتعدل .. تعرف دلعها ..
ثامر بصوت واطي : ع الاقل بنت .. مو زيك .. حشى ولا عن عشر رجااال ..
( ثامر ولد عم غادة وسمر عمره 22 سنة .. ثاني سنة جامعة .. ويدرس ف جامعة الملك فيصل .. قسم التقنية والحاسب الآلي .. شكله .. اسمراني .. وشعره ناعم شبه طويل .. واللي يميزه عن باقي العائلة انه عيونه عسلي فاتح .. وتجذب بشكل مو طبيعي .. اما صفاته .. انسان يحب البدو .. التراث يمشي ف عروقه .. وذوقه خليجي بحت .. محمد عبد وخالد عبدالرحمن ورابح صقر اشرطة لا يمكن يستغني عنها ف سيارته .. ومدمن مسلسل نمر بن عدوان .. ويقلد كل شي يسويه نمر .. حتى ف الكلام .. والتصرفات .. واغلب الاحيان لابس ثوبه المخصر الابيض .. واذا بغى يكشخ يلبس الشماغ .. خخخ )
نزلت غادة من سيارتها .. وقعدت تتمخطر لين ما وصلت للباب .. ويوم دخلت سمعت صوت ورى الباب فاخترعت ونقزت : يا ماااااااامااااااا
ثامر : هههه .. بشويش ... اخاف تموتين علينا ...
غادة : يا حماااار ... انت ثامر صح ...؟؟
رفع ثامر حاجب واحد : لا واللله !!! تستعبطين ..؟؟
غادة صدق مو فاهمة : لا والله ما استعبط .. انا دايم الخبط بينك وبين بندر .. أي واحد انت ...؟؟
ضحك ثامر وبعدها قرب وقال : طالعي ف عيوني وبتعرفين ..
غادة ما كانت تشوف ولاشي من تحت الغطا ..
غادة : أ.... ممم ... ما اشوف من تحت الغطا ..
ثامر بينت ابتسامة خبث على شفايفه بس ما انتبهت لها غادة : طيب .. مو مشكلة .. شيلي الغطا ...
غادة : لا والله!!! ... وش شايفني ..؟؟ وحدة من خوياااتك..؟؟
ثامر وخر شوي : أي خوياات؟؟ يا ماما انا ما عندي هالحركات .. بس .. بس .. اقولك .. روحي داخل احسنلك .. بتلقين عمي ودانة داخل ومعاهم الشيطان حقكم ..
غادة : شيطااننا ..؟؟!!
ثامر : أي .. سموووور الهبلة ..
غادة بضحكة رقيقة : ههه .. اوكي باي ..
ومشيت بكل دلع قدام ثامر ودخلت البيت ..
_________________________________
(( ف بيت ابو سعود ))
( الساعة 7 )
كانت قاعدة ف غرفتها .. ترتب المكتب العفسة .. وترمي الأوراق الزايدة لما اندق الباب ..
مشت بكل هدوء وفتحت الباب ...
شافت وجه منتفخ وخشم احمر كبير .. ودموع ما توقف ...
دلع بدهشة : لينا!! .. شفيك تصيحين ...؟؟
لينا من خنقة العبرة ما قدرت تتكلم .. فما كان من دلع غير انها دخلتها داخل وسكرت الباب ... وضمتها بقوة عشان تهدى ...
دلع وهي حاضنة لينا وتمسح على شعرها : خلاص حبيبتي .. اهدي شوي وفهميني وش السالفة ..؟؟
مسحت لينا دموعها بالمنديل وقالت بصعووبة : اهئ .. محد بيتزوجني .. محد .. اهئ اهئ ......!!!!!
استغربت دلع : ليش يالينا ...؟؟؟ ليش تقولين هالكلام ...؟؟
قعدت لينا على السرير وهي تصيح .. وما قدرت تتكلم ..
جات دلع وجلست جنبها : لينا حبيبتي .. قوليلي انا زي اختك..
لينا وهي تحضن دلع بيأس : انا .. ا... اهئ .. ز .. زدت 3 كيلو !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ومع هذا ارد ما قدرت دلع غير انها تفقع ضحك : كااااااااااااااااااااااااااااك ..... هههههههههههههههههه ..... الله يقطع ابليسك ... !!! خخخخخخ
لينا انقهرت : حماااارة .. لاتضحكين ... مافي شي يضحك ...!!!
دلع : ههه .. كل هذا وما في شي يضحك؟؟؟!! صدق من قال كلٍ على همه سرى ...... طيب وخير...؟؟ زدتي 3 كيلو شفيها ..؟؟
لينا : شلون شفيها .. شوفي شكلي شلون صاير ..؟!؟
دلع : قمر بسم الله عليك .. تجنننيييين .... !! والله انك حلوة يا لينا ...
لينا : صدق ...؟؟؟
دلع : والله العظيم .. أصلا انا اتمنى احصل زي خدودك الحمرا الحلوة ....
ابتسمت لينا : لا والله .. الحقوق محفوظة ..
دله : ههه .. شفتي .. يا حلاتك وانتي تضحكين .. اقول .. تبغي بكرة نروح السوق نشتري للعيد .. ترى ما بقى غير 5 ايام ...!!
لينا بحماس : أكيد .. ( تذكرت شي ) بس بدون العنكبوووت!!!
دلع : العنكبوووت ...؟؟؟!
لينا : اسم لماما جديد اخترعته انا وسالم امس ...
دلع بعتب : عيب تراها امك ....!!
لينا مو متهتمة وجاية بتطلع من الغرفة : wtv.. ع العموووم .. مشكوورة على تعديل النفسية يا احلى اخت ف الدنيا ..
دلع بابتسامة واسعة : العفو .. اني تاااايم ..
( لينا .. 15 سنة .. ثالث متوسط .. مدارس الظهران .. بنت دلوووعة مرة وناعمة .. وحساااسة بزياد .. ودايما تحب اللي يمدحها .. ويهتم فيها .. يمكن هالشي يرجع لانه امها مشغولة عنها باشغالها .. وما عطتها الحنان اللازم .. اللي تحتاجه .. وفوق كل هذا انها الحين في فترة المراهقة الصعبة .. بس لينا بنت تهتم بشكلها مرة .. ضعيفة .. وبيضا .. ودودها حمرا من الله .. وشعرها اسود قصير ومدرج ... )
طلعت لينا من غرفة دلع .. اللي تنهدت تنهيدة وراها ابتسامة على لينا ورقتها .....
دخل سالم الغرفة فجأة : اووووبس ... سوري ما دقيت الباب ...
دلع ابتسمت : لا عادي .. حياك سالم ..
دخل سالم بابتسامة مكر على وجهه وهو مخبي شي في يدينه الثنتين اللي ورا ظهره ....
دلع بشك : ها... وش عندك؟؟ .. هالنظرة ما تطمن .. ؟؟؟!
سحب سالم كرسي وقعد قدامها : شوفي وش جبت ...
مد يده وحط بوستر للاعب مالديني وواحد ثاني للاعب كاكا على السرير..
دلع : !!!!! وااااااااااااي يجننننننننننننننننن!! ... من وين جبتهم ....؟؟
سالم يحرك حواجبه : شارع الرياضة ...
دلع بدهشة : لا تقول ... سالم لا تقول .. لا تقول انك رحت هناك ....!!!
سالم يقهرها : توني واصل ...
دلع : حرااام عليييييييك ... ورا ما قلت لي اروح معاك ...؟؟!
سالم : ماعندي حريم يروحون هناك .. اقعدي ف البيت احسنلك ... !!!!
دلع حطت يدها على خصرها : يا سلااام ... وش معنى لينا تروح وين ما تبغى ...؟؟ وهالكلام علي اا بس ...؟؟!
سالم : لينا بزر .. بس انتي كبرتي .. خلاص .. لا تزوجتي خلي زوجك يوديك ....


..............: في واحد عاقل بيخلي القمر يطلع من البيت ....؟؟!
التفت سالم لمصدر الصوت
سعود دخل بكل وقاحة : سوووووري ... مادريت انه في شي اسمه .. أ ... ( طالع فيها ) الباب .. !!
دلع بدون اهتمام : مرة ثانية اعرف انه في بيبان ف البيت .. ولا ليش حاطينهم احنا....؟؟؟
سعود بقهر : انتي انا ابغى افهم .. ليش متلزقة بسالم 24 ساعة ؟؟.. لايكون حاطة عينك على سالم ..؟؟ تراه اصغر منك عشان يكون ف علمك ...
سالم بدهشة : انت وش تقول ...؟؟ صدق موب صاحي ...
سعود ماشال عينه عن دلع : انا اللي موب صاحي ..؟؟ ماتشوفها هي شلون تعاملني..؟؟ كاني ماكل حلالها !! ماكنها هي اللي ف بيتنا وتاكل من اكلنا وتشرب من شربنا ...!!
سالم بتهديد : سعود .. كف شرك احسنلك .. !!
سعود بسخرية : هههااااي .. وش بتسوي يا بطل .. لا يكون بتكفخني ..؟؟ ولا بتعلم امك عني...؟؟ ما بقى اللا البزران يتكلمون ...
سالم : انتــــ...........
قاطعته دلع : سالم عيب .. مهما كان .. هذا اخوك الكبير ولازم تحترمه ..
سالم : ما تسمعين وش يقوول...؟؟
دلع : معليش .. اتركه .. مهما سوى .. خلك محترمه ..
طلع سعود من الغرفة وهو يضحك ويستهزئ ..
سالم : هذا انا مدري شلون تتحملين كلامه ...
دلع تنهدت : الله يهديه .. بعدين انا ما اعطيه وجه .. كلامه يدخل من اليمين ويطلع من اليسار ..
سالم : دلع .. تكفين لا تشيلين بخاطرك ...
دلع تحاول تغير الجو : بشرط .. تعطيني البوستر حق مالديني ..
سالم : ههه ... ما يفوتك شي... ابد ..
___________________________________
--------------------------------------------------------------------------------
(( ف بيت ابو عوض ))
( نفس الوقت )
طلع عوض من غرفته مستعجل وهو يلبس شماغه .. وشافته أروى اللي كانت تتكلم بالتليفون مع بنت عمها ريم ..
أروى : يوووه .. هذا وين رايح..؟؟ ما قل بيوديني السوق اليوم...؟؟
ريم : مين..؟؟
أروى : عوضوووه .. لحظة بس ... عوضوووووه ..
عوض : وجع!! ... شتبين...؟؟
أروى : وين رايح ..؟؟ ما قلت بتوديني السوق اليوم ...؟
عوض : روحي مع امك .. مانيب فاضي ..
أروى برطمت : عوض حرام عليك .. تدري امي ذوقها وععععع ..!!
عوض : يا أروى .. صديقي طالع مع اهله ولازم اغطي مكانه ..
أروى : اففف .. وانت ليش ما يغطي احد مكانك .. ؟؟؟
عوض : لانه مافي احد غيري وغيره مسؤول عن اعلانات الشركة... لا تجننيني .. بكرة بوديك ..
أروى : اففف ... طيب ..
ورجعت تكلم تليفون ....
أروى بزعل : الووو ...
ريم : ها شصار ........؟؟؟
أروى : اففف ... بذبحه ..
ريم : ليش..؟
أروى : بيروح يغطي عن واحد من ربعه ف الشغل .. وانا بكرة بيوديني ..
ريم : حظك!! ... مو زي رائد اخوووي ... تصدقين ما شفته اليوم!!!
أروى : قولي والله!! .. هذا وين يروح ..؟؟
ريم : شدراني عنه ...؟؟ 24 ساعة برى ..
أروى : لا والله عوض اهون .. صح احيان نذل .. بس فيه طيبة وحنية .. علي انا بس ..
ريم بتنهيدة : ليتني اخته ...
أروى بخبث : قولي تحبينه وخلصينا ...
ريم : لا والله .. انا ما يعجبني اخوك ابد .. واعتبره اخو لا اكثر
أروى : امزح معاك صدقتي..؟؟... اصلا عوض ولا عمره بيحب وحدة .. مشاعره جامدة ..
ريم : كااااك ... قلب من حديد ...
أروى : بالزززبط .....
___________________________________
(( بيت ابو بندر ))
( الساعة 11 بالليل )
كانوا البنات توهم راجعين من السوق ويريحون ف غرفة دانة ... والاكياس مرمية ف كل مكان ف الغرفة ... والكل منسدح على اليري .. الا سمر ع الارض ..
قالت سمر : اقول دانة ...
دانة : همممم ...؟؟
سمر : ف ايش تفكرين من الصباح..؟؟ من اول اشوفك سرحانة ..
دامت دانة وتعدلت ف جلستها : شفتوا اللي كان يلحقنا ...؟؟
غادة : أي واحد ؟؟
سمر : ما اذكر ... كان في كثير رجال ف المجمع .. اوصفي ..
دانة : ذاك اللي شعره طويل لكتفه ولابس بلوزة سماوي وبنطلون جينز ..
غادة : أي صح .. اللي بغى يصدم فيك وقال سوري ...
دانة : ايووووووه .. هذا هو ...
سمر : المهم شفيه ...؟؟
دانة وهي متوترة : صارله كم يوم يلحقني للجامعة .. ومن الجامعة للبيت .. ومن البيت لاي مكان اروحه .. ما اشوفه غير بوجهي ....
سمر : نشبة!!!!
غادة : يماااا ... شلون تقدرين تطلعين ..؟؟
دانة : والله انا لما اطلع احط يدي على قلبي .. بس لما اشوفه .. اتطمن .. لانه ما يسوي لي أي حركة .. او حتى يكلمني .. بس المشكلة انه وراي دايم .. وين ما اروح موجود ..
غادة : انتبهي ... اخاف يسويلك شي ... هالناس ما يتامن لهم ..
دانة وهي تفكر : أي والله .. بس ما اعرف وش يبغى مني... ليش يلحقني..؟؟
سمر : طيب اسأليه ...
دانة وغادة فتحوا عيونهم ع الاخير ..!!!!!
( دانة بنت عم غادة وسمر .. تدرس رابع سنة وآخر سنة ف الجامعة .. تخصص طب .. بنت شاطرة ودافورة ومؤدبة .. ومشكلتها الطيبة الزايدة ورقيقة مرة .. وتراعي مشاعر الناس ... عمرها 24 سنة .. طولها عادي .. وشعرها اشقر مصبوغ طبعا .. ومتابعة الموضة اول باول .. ودايما انيقة .. )
غادة : انتي شتقولين ..؟؟!! .. يا مامي .. والله يخرع ..
دانة : ههه .. سمر انتي موب صاحية .. استخفيتي...؟؟
سمر : لا والله .. اساليه ايش يبغى .. وليش يلاحقك...؟؟
دانة بخوف : لا لا لا لا .. انا مالي دخل .. بحقره .. وهو شوي شوي بيزهق..
غادة : ليش ما تكلمي عمي احمد ...؟؟
دانة : انتي مجنونة ..؟؟ مالي خلق مشاكل .. وبعدين كيفه .. انا بحقره ولا كاني اشوفه ..
سمر : انتي وريني اياه وانا بتصرف معاه
دانة : انتي وحدة عقلك متبرّي منك ...
اندق الباب ...
دانة : مين ...
ثامر من ورى الباب : يللا انزلوا تقول امي حطوا العشا
دانة : طيب خلاص روح واحنا الحين بننزل ..
ثامر : اوكي ..
التفتت دانة على غادة وسمر : يللا تنزلو ا
سمر : يللا ..
نزلوا تحت وقعدوا ف الصالة على السفرة ...
وبعد الأكل ..
رن جوال غادة وردت ...
غادة بدلع : الوووو... هلا باحلاهم .. هلا بشيخهم كلهم
التفتت سمر وعيونها مفتوحة ع الاخير .....والكل كانت هالنظرة على وجهه
غادة : طيب بس شوي....... الله يخليك .. مو الحين .. طيب .. اوكي
من عيوووني انا ... فديتك .. باي
ام ثامر : من تكلمين ..؟؟
غادة : بابا حبيبي .. فديته يقول ارجعوا الحين ..
الكل هدت ملامح وجهه ..
ام ثامر : بدري
غادة : مدري يقول خلاص تاخر الوقت .. قومي سمر ..
............: تغطوا ....
ام ثامر : ادخل ادخل احمد ... حياك محد غريب ..
تحجبت ام ثامر ودخل احمد وشاف غادة وسمر يلبسون عباياتهم ...
أحمد : وين وين .. بدري .. ما قعدنا مع بعض ... ؟؟؟
سمر : بنروح البيت .. ابوي اتصل ويقول تعالوا ...
احمد بابتسامة : وبتروحون بدون ما تسلمون على عمكم حبيبكم ...؟؟
ضحك الكل ونقزت غادة تسلم على عمها ...
غادة : فدييييييييييتك .. مايهون علي اروح بدون ما اسلم عليك ..
أحمد بخقة : ياويلي ... كل هالحب لي...؟؟؟
سمر : اييييي .. انتي .. ذبحتي الولد
أحمد : ولد بعينك .. انطمي اشوف لا يجيك بوكس يطيرك ..
سمر قامت : واحنا نقدر على زعلك يا شيخ الشباب كلهم .. انت الكل بالكل ...
أحمد بنص عين : حلوة الترقيعة .. لا تعيدينها ..
( أحمد .. العم الفلاوي .. يجنن .. يخقق .. روووعة .... حلو بشكل مو طبيعي .. هذا غير روحه المرحة والطيبة الزايدة اللي فيه .. اللي تخليه فارس احلام كل بنت ..عمره 26 سنة.. اسمر وخشمه احد من السيف .. عيونه بنية بس فيها سحر غريب .. شعره اسود .. أحمد مو مرة اوروبي .. ولا مرة قروي .. وسط .. يجمع التراث بالاسلوب الاجنبي .. احيان يلبس ملابس عادية .. واحيان ثياب .. والاثنين طبعا يليقون عليه .. )
قعد أحمد ع الكنبة وقعدت جنبه غادة اللي تموووت عليه .. وبالنسبة لها هو احلى واحد ف العالم .. ومن الجهة الثانية قعدت دانة اما سمر فقعدت قدامهم تطالع تلزق غادة ودانة بعمهم ....
سمر : مشكلة اللي فاقدين الحناااان ..
قعد احمد يمسح بيده على شعر غادة بحنية : شعرك طول
غادة ابتسمت : حلو صح..؟؟
احمد : يجنن!!!
دق جوال غادة وقامت بدلع يخلي الواحد يشتهي يذبحها عليه : الووو
بابا حراام عليك .. والله تونا .. بليـــــــــــــز!!!!!!
احمد اخذ التليفون منها : الوو .. هلا والله .. هلا بشيخ الكل .. شخبارك ..؟؟ وش علومك..؟؟ وينك يا رجال ..؟؟ ماتنشاف... ها..؟؟ حرام عليك خليهم ..تونا واصلين من السوق ... ما امداني اقعد معاهم شوي .. اشتقت لهم مررة .. تعال انت واقعد معانا ... اي خلاص .. لا خلصوا انا برجعهم.. لا لا لا .. ما بخليهم يرجعون مع السواق آخر الليل لا تخاف .. خلاص انشالله .. لا توصي حريص ...مع السلامة
احمد : احم احم .. رضى لكم تقعدون بشرط انا اللي ارجعكم البيت
من الفرح نقزة غادة على عمها وباسته على خده ..
احمد : ما اقدر عليك يالدلوووعة .. والله انك عسل ..
سمر : لاتنخدع هالاسلوب ما يطلع الا قدامك .. شوفها بالبيت دومها مكشرة ومو عاجبها شي .. واذا احد كلمها تخمش وجهه لين ما يطلع الدم
احمد : قولي والله
سمر : اسالني انا اللي عايشة معاها ..
غادة : كذااابة .. والله شلاخة يا عمي ..
دانة : ههههه ويويوووو فشلوها فشلووها ..
ام ثامر : يللا تصبحون على خير انا رايحة انام .. خذوا راحتكم ..
احمد باحترام : وانتي من اهله يا ام ثامر ..
وقعدوا على السوالف والضحك ...
( بعد ساعة )
دخل عليهم وهو تعبان والشماغ على كتفه وكان منزل راسه ..
بندر : السلااااااااااااااام ..
احمد : اطلع اطلع .. بنات محمد هنا ..
تراجع بندر بسرعة وعلى طول دار وجهه : آسف ما دريت انكم موجودين ..
سمر وهي تطلع الدرج : لا عادي .. خذ راحتك ..
المهم طلعوا البنات وطلعت وراهم دانة ..
وبندر دخل وقعد ف الصالة : السلاااااااام
احمد : وعليكم السلام ...
بندر : سوري ما ادري انهم كانوا موجودين
احمد : انتبه مرة ثانية .. شفيك تعبان..؟؟
بندر : لا بس وقفت علينا سيارة خويي .. ونزلنا دفيناها طول الطريق واحنا ندفها .. وانكسر ظهري ..
احمد : يوووه .. مساكين .. من هذا ..؟؟
بندر : سلطان .. مسكين مدري وش صار ع البطارية ووقفت فينا السيارة .. بس اشوه ما كنا بعيدين مرة ..
احمد : وين رحتوا ...؟
بندر : رحنا ستاربكس على كورنيش الخبر .. وزححححمة ..
احمد : اكيد اول يوم اجازة كل الناس برى ..
بندر : أي .. الا وين ثامر .. ؟؟
احمد : ف غرفته .. انتبه لاتروح فوق لايكون وحدة من بنات عمك موجودات..
بندر : تراهم بنات عمي .. مو بنات احد غريب ..
احمد : ادري .. حتى لو .. تراهم كبااار ..
بندر : الحين سمر هذي تعتبرها كبيرة .. ترى صوتها واصل لبرى وانا جاي .. بس حسبتها دانة ..
احمد : ههه .. حليلها .. المهم بتروح تنام الحين ...؟؟
بندر : أي والله .. تعبان مرة ..
احمد قام وقال بصوت عالي : بنااات .. طريق ترى بندر بيمر
دانة من فوق : خليه يمر محد ...
بندر : يللا تصبح على خير .. تآمر على شي احمد ؟؟
احمد : سلامتك روح ارتاح .. وانت من اهله
طلع بندر الدرج وراح غرفته .. وبعدها كملوا البنات سوالفهم مع عمهم شوي وبعدها رجعوا البيت معاه ..

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
(( اليوم الثاني .. الخميس .. 18 شعبان ))
( الساعة 7 الصباح )
وقف احمد سيارته ولمح واحد برى السيارة ينتظره .. ابتسم .. يا حليله عوض .. يخلي الواحد مستانس حتى لو ما شبع نوووم ...
وقف السيارة ف الموقف ونزل يسلم عليه ..
عوض : صباح الخير يا نوّاااااااام ...؟؟ ما شبعت نوم كالعادة ..
احمد : وش نسوي .. امس بنات اخوي سهروا ف بيتنا ونمت متأخر ..
عوض : اهاااا .. حلت لك السهرة وانت مو مداوم ...
احمد : ههه .. احسك كرفت امس لين قلت بس ..
عوض : معليه تعوضني بعدين ..
احمد : ولا يهمك .. طلعة للبحرين على كيف كيفك ..
عوض يرفع يده للسما : يا كريم انتا ... الله لايحرمنا منك ..
احمد : ههه .. وش فيها العجوز تدعي ...؟؟
عوض : امشي ندخل لا يسجلنا السيكيوريتي تأخير ... بعدين بابا عبدالله سوي جنجاال ..
احمد : خخخخخخخ جاكم الهندي وما شي يعيقه .. عوضوو اليووم وخر عن طريقه
دخلوا الشركة .. وتوجهوا لقسم الاعلانات ف الدور الثاني ...
ولما وصلوا راح عوض وقعد على مكتبه يشوف الحوسة اللي عليه ..
عوض : يوووه .. وش هالحوووسة؟؟!! من وين جات هالاوراق ..؟؟!
واحد من الموظفين : ههااي .. الدور عليك اليوم ... شد حيلك يا بطل ..
عوض باستغراب : ليش..؟؟
الموظف : لانه الحبيب سعود ما داوم ولازم واحد يستلم شغله .. واليوم دورك ...
عوض : خير..؟؟ على كيفه هذا ..؟؟؟
الموظف : مو على كيفه .. على كيف ابوووه!!
احمد كان قاعدعلى مكتبه ويسمع اللي يصير : كاااااااك ... شكلك اليوم بعد بتداوم بالليل ...
عوض : لا تقول!! .. حرام وعدت اختي اوديها تتسوق للعيد .. ما بعد اشترت شي .. امسك مكاني احمد ..
احمد : مين انا ..؟؟!! لا لا لا لا انا مالي دخل ..
عوض قام وراح لمكتب احمد وتسند عليه : يللا عاااااااد ... (وطى صوته ) امس انا مسكت مكانك .. وحدة بوحدة .. محد بيدري ..
احمد بعد تفكير : خلاص طيب .. امرنا لله ..
عوض : احبك احبك احبك ..
رفع احمد حواجبه متنرفز : انقلع لمكتبك وكمل شغلك لا بالدباسة هذي بوجهك .....
___________________________________
(( ف بيت محمد .. ابو بندر ))
( الساعة 11 الصباح )
دخلت الغرفة وهي معصبة .. صارلها ساعة وهي تدق على الباب .. ومحد رضى يفتح .. فقررت تجيب المفتاح السبير اللي بغرفتها وتدخل تهزئهم ..... واول ما فتحت الباب .. شافت الملابس مرمية ف كل مكان .. والريحة حقت التشيبس والبوب كورن والاكل .. فايحة بشكل قوي .....
ام بندر وهي مصبة : بنننننندر .... ثااااااااامر .... قوموا اشوف حسبي الله عليكم على هالمزبلة .....!!!
راحت عند بندر واخذت كاسة الماي اللي على الكومادينا وكبتها عليه .... قام وهو خايف ....
بندر وهو يلتفت مرتعب : ها...؟؟ وش صار ....
ام بندر بعصبية : قم جعلك ما تفيق انشالله
تنهد بندر ومسح وجهه باللحاف وقال وهو يحاول يبتسم : فديتك يالمعصبة .. صباح الخير
ام بندر : أي صباح؟؟؟ الساعة 11 .. قوموا اشوف انت وياااه ..... ثاااامر ... قوووم يللا!!!
ثامر:....................نايم ولا عطاها وجه ....
راحت ام بندر معصبة وشالت اللحاف ودفته بقوة لين ما قام .....
ثامر وهو مسكر عين وفاتح عين : ها.....؟؟؟ شفيكم بعد ...؟؟
ام بندر : وش فينا يعني...؟؟ مابقى كم يوم للعيد وورانا شغل قد الدنيا ....قوم اشوووف
بندر وهو طالع ينشف وجهه بالمنشفة : شغل.....؟؟ أي شغل...؟؟
ام بندر : ومن اللي بينظف هالحوووش الوصخ ...؟؟ الجني...؟؟
ثامر وبندر متفاجئين: هاا....؟؟
ام بندر : لا تطالعوني كذا ...!! أي بتنظفون الحوش بين ما انا اروح انقي مع ابوكم الستاير حقت مجلس الرجال الجديد .. ولما ارجع ابغى اشوف الحوش يلمع ...
بندر وهو يتمطط : يصير خير ...
ام بندر : والله ترى ابوكم بيذبحكم لو ما نظفتوه ... نظفوا الجدران .. والارضية .. وقصقصوا الاشجار .. وغسلوا السياراة .. فاهمين ...؟؟
ثامر : هادر ماما في شي تاني...؟؟
ام بندر وهي طالعة : لا مافي ...
وتركتهم وطلعت من البيت ........
بندر وهو يقعد على السرير : من جدها هذي ولا تمزح؟؟؟
ثامر وهو يفرك وجهه ويحك شعره : ما تعرف امك يعني...؟؟ قوووم بس خلينا نخلص شغل ..... ونرجع ننام
بندر بعد تفكير رسم على وجهه ضحكة واسعة .....
ثامر مستغرب : شفيك انت بعد ...؟؟ لا يكون ملبووووس .....!!
بندر : لا يالغبي .. جاتني فكرة ..... رهيييييييييييييبة
ثامر : وايش هي... يا ابو الافكار ...
بندر قام : سوي اللي اقول لك عليه ووالله لا نستانس بغسيل هالحوووش ...
ثامر : ماني فاهم عليك ....
بندر : البس وخلص والحقني ...
ثامر : طيب ...
طلع بندر من الغرفة ودخل المطبخ .. يشرب له كاسة كابتشينو ...
( بندر .. انسان دلخ بس كووول مرة ... ذوقه اجنبي .. الا اذا كان الموضوع لفنان العرب .. متحرر ومواكب العصر .. كل يوم له جوال وموضة شعر وملابس .. ويهتم بشكله مرة .. هاليومين عنده شنب بدون لحية .. وزلفه مرسوووم بطريقة دقيقة .. والشعر قصير ومرتب .. وللمعلومية .. مرقم نص بنات الشرقية .. وهو اخو ثامر التوأم .. وهو اكبر طبعا من ثامر ..بدقيقة ولا ثنتين .. وعلى فكرة .. تراه من عشااق الكابتشينو )
وبعد شوي نزل ثامر ...
بندر : وين وين وين بتروح انت ...؟؟ ليش لابس الثوب ...؟؟ اقولك بننظف الحووووش ... ما بنروح نهايط .....!!
ثامر : مالك دخل انا متعود البس كذا .. حتى ف البيت ..
بندر وهو يبوس يده : الحمدلله والشكر .... امشي يللا
ثامر : وانت وين رايح كذا...؟؟ لايكون المسبح...!!!
بندر يقلده : مالك دخل انا متعود البس كذا ...
ثامر رفع حاجب : قصدك متعود تتفصخ وتطلع بدون فنيلة مع ذا البرمودا ... !!!!
بندر : وش عرفك انت بالموووضة امشي بس ياخي ..
طلعوا برى والشمس كانت حااارة مرة ...
ثامر : اوووف ... وش هالحر ....!!!
بندر : قلت لك .. البس زيي ما رضيت ...
ثامر : اموت ولا اسوي استعراض البحر حقك هذا .....!!
بندر : كيفك .. المهم .. جيب المسجل بسررررررعة مع الاشرطة ....
ثامر : طيب ...
راح ثامر يجيب المسجل اما بندر .. فراح وفتح البوابتين حقت البيت .. وصار الحوش مكشوف للشارع .. وفتح بعد الكاراج حق السيارات الثلاث الموجودة ... وصار البيت مكشوووف مرة .. يعني كل من يمر يشوف اللي داخله ...
رجع ثامر ومعاه المسجل والاشرطة وشاف البوابات والكاراج مفتوحن ع الاخير ....
ثامر : هذا المسجل ... ليش فتحت كل شي....؟؟؟ ناوي تفضحنا .....!!
بندر : اصبر علي شوي .. وبتعرف ليش كل هالاشياء ... اشوف وش جبت ....؟؟
ثامر وهو يعطيه الاشرطة : هذا المسجل .. وهذي الاشرطة ....
بندر قعد يشوف الاشرطة اللي جابهم ثامر .. محمد عبده .. رابح صقر .. خالد عبدالرحمن .. وغيرها الكثير من الاشرطة ...
بندر : ما قلت لك ابغى شريط قروي!! قلت أشرطة زي العالم والناس ..
ثامر وهو يرفع ثوبه ويربطه على خصره زي الهنود : والله هذا اللي عندي ..
بندر : طيب لحظة ...
راح بندر .. فتح سيارته وجاب منها شي .. ورجع ...........
ثامر : وش جبت..؟؟
بندر شبك المسجل باقرب فتحة كهربا ف الصالة .. وعلا الصوت ...
وطلع وقف جنب ثامر ...
وبعد كم ثانية من الصمت .. ارتفع الصوت ...
سوي كنك ما دريت وبوسني ...
وسوها ثاني على انك تعتذر ..
وقول آآآآآآآآسف ما انتبهت وضمني ...
والعذر مقبول ولك مني شكر ...
فتح ثامر عيونه ع الاخير وقال : يالكلب !!.. نزل الشريط ..؟؟ ورى ما قلت لي..؟؟
بندر بخقة : حلو صح ....؟؟ ادري ... ههههه
وقعدوا الاثنين المهبل يرقصون ف الحوش قدام الرايح والجاي .. وكلن يطالع فيهم ويضحك ...
كرر الغلطة معايا وخلني..
انتظر عذرك بكل فارغ صبر..
جيبني ثم ودني ثم جيبني..
من حدوود الشمس لحدوود القمر..
من الحماس مسك بندر الهووز حق الماي وفتحه على اقوى شي وقعد يرش كل شي ف الحوش بشكل عشوائي.. واللي يطالع البيت من فوق يعتقد انه حاطين نافورة جدة فيه ...
وبعد كم دقيقة لحقه وثامر ومسك هوووز ثاني وقعدوا يرشون بعض .. وسووا فيها بحيرة مائية ..... غرقوا فيها البيت .. وبعدها جلسوا يتزحلقون ع الارض ..
وين ماتبغى فديتك ودني...
خادمك يا سيدي تحت الامر....
وهد حيييييييييلي بالغرام وهدني...
والله اني ناذر لحبك نذر ....
ثامر وهو يصارخ : اقووول .. خلينا نشتغل لا تجي العجوووز وتذبحنا
بندر : أي صدق يللا
وقعدوا ينظفون وهم يستانسوون بالاغنية ويميلون معاها يمين يسااااار ...
تكفى بعثرني شظايا ولمني..
في كفوووفك يا بعد كل البشر ..
وراح اسوييي كني دخت وضمني ..
وراح اقووول امزح وابوسك واعتذر ..
بندر وثامر : سوي كنك ما دريتـــــــــــــــــــــــــ
بندر : وبوسني ...
ثامر : عاشوووووووووووا .... ونااااااااااسة ... ووووووووووووووووووو
بندر : ههههه حماس هالاغنية .. يللا حط لنا شريط راشد وعلي الصوت ع الاخير ..
___________________________________
(( بيت ابو سعود ))
( الساعة 12 الظهر ))
كانوا لينا ودلع ف الصالة .. ومعاهم سعود اللي كان ماسك جواله وشكله يدل على انه يسوي شي مهم .....
لينا لدلع بصوت واطي : شوفي هذا .. تلاقين قاعد يراسل خويته اللي ف عرعر ..
دلع : هههههههه ..
رفع راسه سعود وطالع دلع بنظرة ما تنفهم وبعدين رجع نزله وقال : دلع .. قومي جيبيلي ماي ...
لينا : لاوالله ... ما عندك رجووول ..؟؟
سعود : من كلمك يالملقووفة .. قومي عدلي كشتك بس ... تخرع بلد !!
على طول لينا قامت تركض لغرفتها لانه اكره ما عندها احد يتطنز على شكلها ... فقامت تتاكد ..
سعود : وانتي .. انا ما قلت ابي ماي ... ؟؟
تنهدت دلع وقامت ..
سعود : ههههه والله مسخرة هالبنت .. !!
رجعت دلع ماسكة كاسة ماي .. وجات بتعطيها سعود .. بس سعود كان حاط رجله ف طريقها .. عشان كذا جات بتطيح بس مسكت عمرها .. اما الماي فانكب نصه على جوال سعود ..
سعود معصب وهو يقوم : انتي ما تطالعين ..؟؟ عميا !!
دلع بانفعال : انت اللي حاط رجولك ف الطريق ..
سعود : يعني مري من فوقها .. فتحي عيونك انتي وتمشي ...

سعود : والله الاعمى يعرف يجيب ماي احسن منك ..
تركها وطلع على غرفته على طول .... اما هي فقعدت ع الكنبة والصيحة بحلقها ..
دخل سالم ....
سالم : السلاااااااااااااااااااام ..
دلع تبتسم مجاملة : وعليكم السلام .. تقبل الله ..
سالم وهو يجلس ع الكنبة اللي قدامها : منا ومنكم .. سعود هنا...؟
دلع : أي ..
شاف سالم انف دلع احمر والكلام بالغصب يطلع ...
سالم بشك : قال لك شي صح ...؟؟
دلع :...............سكتت .. اكتفت بدمعة ..
سالم قام معصب : انا اوريه هالحيوان .. والله ما يصير له خير اليوم ..
دلع بانفعال :والله العظيم ان كلمته لا تكلمني بعدها ولا اكلمك ..
سالم : بســـ..
قاطعته : لا بس ولا شي .. المشكلة بيني وبين اخوك جاء لا تتدخل يا سالم .. ما ابغاك تتهاوش مع اخوك الكبير عشاني .. خليه على قد عقله ..
سالم : طيب خلاص ..
دلع : مو طيب وتروح تتهاوش معاه ...
سالم : خلاص انشالله ما يصير خاطرك الا طيب ...
___________________________________
(( بيت ابو بندر ))
( بعد ساعة )
لا ينشغل بالك
وش قالوا عذالك
لاتتعب تدور
مين اللي قال لمين
حنا كذا "حلويييييييييييييييييييييييييييييييين"
وعلى انغام وكلمات اغنية حلوين لرابح صقر .. خلصوا بندر وثامر تنظيف السيارات على الشارع برى البيت .. وطبعا خلوا الشارع يفيض بالماي ..
بندر وهو ينشف سيارته : اخييييييييييييرا .. ما بغيت اخلص ... ثامر خلصت ..؟
ثامر يعدل شكله على مرايا السيارة : انا خلصت قبلك .. فديتني وفديت الانفينيتي حقتي ..
بندر وهو يرمي المنشفة على الارض ويحرك حواجبه : هههه ... تراها انفينيتي .. ما تجي نص اللكزس اللي عندي ..
مرت بنت منقبة وضعيفة تتمخطر من قدامهم على الرصيف ....
ثامر لبندر : اللللللللللللللحق ....
بندر انهبل وقال وهو يصارخ : يا حلو يا ثامر .. يا قمر انت ..
ثامر يصارخ : هلا والله .. آمر انت يا عمري
بندر يطالع البنت اللي تمشي وبياكلها بعيونه وهو يقول بصوت عالي : ثامر يا حلو .. سجل عندك رقمي .. صفر .. خمسة .. خمسة .. *******
ثامر : وصل .... ابشر بعزك .. انتظر مني مكالمة طيب...؟؟
بندر : على احر من الجمر يالحبيييييييييب ...
التفتت البنت عليهم وعطتهم نظرة غرور ومشت ...
بندر لثامر : فدييييييتهاااا .. شفت شلون تجنن ... عيونها ذباااحة .. تقول سهااام ..
ثامر : خخخخ .. شفت شكلها وهي معصبة .. كانت بتكفخك ..
بندر بحالمية : ظرب الحبيب .. زي اكل الزبييييييييب ..
ثامر : روووح يللا عاااد ..
مرت بنت مبرقعة على الرصيف تمشي بدلع ..
بندر لثامر : الللللللللحق .. دورك يا بطل ..
ثامر يطالع البنت ويقول لبندر : حبيبي يا بعد جبدي يا بندر .. يا عين ابوي اانت .. سجل عندك ..
بندر : كااااااااااك .. عطيني حبيبي .. كم رقمك ...؟؟
ثامر بصوت عالي : اكتب عندك .. صفر .. خمسة .. ستة .. ******
بندر : خلاص حبيبي استنى مني اتصال ف اقرب وقت ..
لفت البنت عليهم تتطنز : ههههههههههههههههاااااي .. موبااااااايلي،،،،...
بندر فقع ضحك .. اما ثامر فطاح وجهه من الفشلة ....
بندر : هذا اللي ياخذ موبايلي وش يصير فيه .. كااااااااااااااااااك .. فشلوووووه فشلوووه
ثامر : مالت عليها هالخايسة .. من زينها .. ما شافت عمرها مع هذا البرقع .. كانها من سلاحف النينجا ....!!!
بندر : هههههههههههههه ... امش بس الله يخسك .. خلينا نكمل شغل ..
دخل ثامر الحوش اما بندر فقعد يتمطط ف الشارع ويحرك عضلاته ... ولمح واحد ف سيارته من الصباح وهو موجود ويطالعهم ما تحرك ..
طلع فيه بندر باستفهام .. اما الرجال فابتسم ونزل من السيارة : ماشالله .. شكلك مداوم ف الجيم .....
بندر بابتسامة : ها..؟؟ أي والله .. لا زم الواحد يهتم بشكله شوي .. وش عندك من الصباح هنا...؟؟
فصخ الرجال نظارته وقال وهو يبتسم : ماعندي سالفة .. تعرف .. عزوبي .. وما اشتغل .. وزهقااان ... وش بسوي غير الهيااااتة ف هالشوارع .. ؟؟؟
بندر : أي والله وانت صااادق .. زهق هالايام .. بس يالله العيد جاي .. ع الاقل فيه اكشن شوي ...
الرجال : أي والله .. وش تسوون انتوا ..؟؟
بندر : والله تعرف ما عندنا سواق .. والوالدة تبغى البيت نظيف قبل ما يجي العيد بـ 3 ايام ع الاقل .. وتبغانا ننظف الحوش والسيارات حقتنا .. تعرف الحريم بعد ....الا تعال .. ما تعرفنا ...؟؟
الرجال وهو يمد يده : أي صح .. انا رائد ..
بندر مد يده يسلم عليه : والنعم يا رائد .. معاك بندر ..
رائد : يا هلا بك يا بندر .. تحتاجون مساعدة ..؟؟
جا ثامر ......
ثامر : يللا ما بتجي..؟؟
بندر : ثامر .. هذا رائد .. عرفته اللي من الصباح ف السيارة ..
ثامر وهو يسلم على رائد : هلا والله .. انا ثامر .. اخو هذا التوام
رائد : ماشالله توام ..؟؟
بندر : أي والله .. بس غير عن بعض ..
رائد : ما تبغون اساعدكم ..؟؟
بندر : لا والله مشكوووور
ثامر : ما تقصر ..
رائد : والله خلون اساعدكم .. زهقان حدي مدري وين ارووح .. ع الاقل اتسلى معاكم ..
ثامر : انا ما عندي مانع .. بس بنتعبك معانا .. ماله داعي ..
رائد : يا رجال لا تعب ولاشي .. ما صدقت على الله احصل لي شي اسويه ..
بندر : خلاص طيب .. حياك .. بس ها .. تشتغل زينا .. مو اقل ..
رائد : خخخخ ولا يهمك ..
دخلوا الثلاثة الحوش .. بندر وثامر ومعاهم رائد اللي كان لابس بنطلون جينز وفنيلة بيضا ..
ثامر مسك الهوز : بندر ننظف الارض اول ...؟؟
بندر : لا خلينا نخلص من الاشجار هذي ..
رائد : وش بتسوون فيها ..
بندر : بنقصقص فروعها واوراقها شوي .. شكلها مرة خايس كذا ..
رائد : اوكي .. ثامر عطني مقص لو سمحت ..
راح ثامر وجاب واحد زيادة لرائد .. وبدوا الكل يشتغل .. كل واحد مسك له شجرة يقصقص فيها على كيفه .. وبالشكل اللي يعجبه ..
التفت ثامر على رائد وشاف فنيلته انشقت بسبب الاشواك اللي ف الشجرة ..
ثامر : ما قلنا لك لا تشتغل .. ما تسمع الكلام ..
رائد : الا هي فنيلة .. مانيب ميت اذا انشقت ..
بندر : سوي زيي .. والله ما بتندم .. خصوصا مع هالجو ..
فكر رائد شوي .. وبعدها وقف وفصخ فنيلته ..
بندر : ماشالله .. وتقول ما عندك عضلات ...؟؟
رائد : هههه .. كنت ارفع اثقال من كم شهر .. والحين وقفت ..
بندر : جيب فنيلتك .. احطها لك ف البيت لا تتوصخ ..
رائد : لا خلاص بوديها السيارة .. ماله داعي
بندر وهو ياخذ الفنيلة : يا شيخ جيبها .. محد ف البيت .. البيت فاضي ..
اخذ بندر الفنيلة ووداها البيت .. ورجعوا يشتغلوا ...
( بعد ربع ساعة )
اذن الظهر وراحوا الكل يصلون الظهر ف البيت .. وبعدها رجعوا لاشغالهم .. وما كان باقي لهم غير الجدران والارضية ..
رائد : يللا اذا شدينا حيلنا .. نخلص الارضية والجدران ف نص ساعة
بندر : خلاص .. رائد انت خذ الهوز ورش الجدران بشكل عشوائي .. مو لازم تتنظف مررة .. وانا وثامر بننظف الارض ونشطفها بالموية ..
رائد : خلاص اوكي ...
ومع الهمة العالية اللي عند الشباب .. خلصوا اشغالهم .. بس بعدها طبعا وقفوا ف الزاوية وقعدوا يرشون بعض موية .. لين ما تغرقوا كلهم .. حتى رائد بنطلونه صار يكب موية وهو يمشي ...
بندر : خخخخ .. الحين انت وشلون بتمشي مع هالبنطلون ...؟؟
رائد : ههههههه مدري والله .. عادي ينشف الحين ..
ثامر : تشربون شاهي ..؟؟
بندر : لا نبغى شي باااارد يبرد ع القلب..
ثامر : بروح اشوف لنا شي ..
وبعد كم دقيقة رجع .. رجع ثامر ومعاه علب بيبسي ...
رائد وهو ياخذ العلبة : جات فوقتها ..
قعدوا الشباب على العتبة حقت الباب وقعدوا يشربون ويسولفون ...
بندر : كم عمرك يا رائد .؟؟
رائد : 26 سنة
ثامر : مو مبين عليك .. محشش ..
رائد : خخخ .. ابوي يقول انه لا يمكن يشغلني معاه ف الشركة حقته .. يقول اني مو قد المسؤولية ...
بندر : افاااا .... دايم كذا الاباء .. حتى ابوي .. يقول احنا ما مننا فايدة ..

( ف نفس الوقت )
قامت من النوم .. اليوم نامت زين وشبعت .. راحت الحمام .. غسلت وجهها وغيرت ملابسها .. لبست بنطلون جينز وبلوزة فوشي بدون اكمام .. وقعدت ترتب شعرها ع المرايا ...
دانة : آآآآآآآآآآه يا حلو الويك اند بدون جامعة .... وناااسة
سوت تسريحات كثيرة بس كلهم ما عجبوها .. وآخرتها استسلمت وخلته مفتووح ...
طلعت من غرفتها ومشت ف الممر ...
دانة : غريبة ... ما في صوت .. اول مرة الهدوووء كذا ف البيت ..
فتحت الباب حق غرفة بندر وثامر شوي شوي عشان ما تقومهم ... بس ... ما حصلت احد
دانة : لا لا لا اكيد في إن ف السالفة .. اجل قايمين من الظهر ...؟؟ هذولي ما يقومون قبل اذان العصر ....
طلعت من الغرفة لغرفة امها ونفس الشي ما حصلت احد .. فقررت تنزل تحت ..
لما نزلت من على الدرج .. شافت الباب حق البيت مفتوح واصوات اخوانها برى ....
دانة : شيسوون هذولي من الصباح .....؟؟
دارت بعيونها على الصالة وطاح نظرها على فنيلة بيضا
دانة : حتى الفنايل بيرمونها ف الصالة .. حشى !! محد يبغى يتحرك ويحطها ف سلة الغسيل ... ؟؟؟
اخذت الفنيلة وودتها لغرفة الغسيل وحطتها ف الغسالة ....
دانة : الله يعين زوجتك عليك يا بندر ... والله انها تكسر خاطري ..
طلعت من غرفة الغسيل متوجهة لباب البيت المفتوح ..
ويوم قربت من الباب شافت واحد واقف بدون فنيل ولابس نظارة شمسية .. ويوم قربت اكثر من الباب .. انتبه رائد لها والتفت ... وطاحت عينه بعينها ... بس اللي يشوفه يقول انه ماصار شي .. لانه رائد كان واقف ويطالع البيت وملامحه هادية .. اما دانة فشهقت يوم عرفته وراحت تركض بسرعة على الدرج لغرفتها ...
بندر : شفيك يا رجال ...؟؟
رائد : لا ولاشي .. بس اثاث الصالة حقكم ماشالله حلو ..
ثامر : الله يهديك احسب عندك سالفة .. واقول انا ليش الاخ سرحااان .. اثره الاثاث عاجبك خخخخخ
رائد : ههههه الله يخس ابليسك .. دايم فكرك يروح بعيد ... ( شاف ساعته ) يللا شباب انا استأذن .. فرصة سعيدة اني تعرفت عليكم
بندر : وين يا شيخ .. اقعد شوي ...
رائد : لا والله خلاص .. الحين الوالدة اللي عندي تبدا تدقدق علي ..
ثامر : هههه احس بشعووورك ...
بندر : طيب بس لحظة .. اجيب لك ملابس زي الناس تلبسها ..
رائد : ما يحتاج يا شيخ .. والله انها الحين بدت تنشف .. بعدين انا رايح البيت الحين .. وبغيرها ..
بندر : ما يصير توصخت وتغرقت ماي ..
رائد : معليش .... كلها خمس دقايق وانا ف البيت .. لا تخاف انت بس عطيني الفنيلة .. و مشكووور ما تقصر .. كفيت ووفيت
ثامر : احنا اللي ما ندري وشلون نشكرك يا رائد .. والله تعبناك معانا ..
رائد : افاا عليك .. احنا ربع واخوان ..
دخل ثامر يده ف جيبه وطلع ورقة بيضا صغيرة وعطاها رائد ..
رائد : ايش هذي ..
ثامر : رقمي ورقم بندر .. وآسف ع الورقة الصغيرة .. تعرف لزوووم التر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
برود آعصآب
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 21/12/2010
رغوده وديمه

بيت اسراري
احسن عضو عندك: 1

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   السبت يناير 22, 2011 4:42 pm

وبعدين اكمل لكم الباااقي ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امولة احلى الحلوين



جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 19/12/2010

بيت اسراري
احسن عضو عندك: جميع الاعضاء

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الأحد يناير 30, 2011 7:48 pm

سوير بعد بتكملين الله يعينك ياقلبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
برود آعصآب
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 21/12/2010
رغوده وديمه

بيت اسراري
احسن عضو عندك: 1

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الأربعاء فبراير 23, 2011 7:55 pm

تعبكم راحه قلبي ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
برود آعصآب
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 21/12/2010
رغوده وديمه

بيت اسراري
احسن عضو عندك: 1

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الأربعاء فبراير 23, 2011 7:58 pm

( الساعة 12 الظهر )
رد اروى بحماااااااااس يوم شافت رقم ريم : الوووووووووو
وصلها صوت ريم اللي تصارخ : الوووووووو
اروى : هلا ريم .. كيف الحال..؟؟
ريم : وااااااااي يا اروى .. اسكتي اسكتي ... مرررررررر حماس .. تخيلي بنات خالتك نجاة هذووولا مو صاحيين ...!!! مهابيل مررررررررررة ...
اروى : والله راحوا معاكم..؟؟
ريم : ايييييييييييييييي .. تخيلي رزان بنت خالتك .. ذاك اليوم كنا ف الكافيتيريا ف الاوتيل تحت ... شافت واحد اسباااني خقق الظاهر يشتغل هناك .. المهم الهبلة راحت وتقوووول له يحط لها فطوووور من يده ...!!
اروى منصدمه : مااا اصدق...!!!!! مو صاحية هذي..؟؟
ريم : ههههههااااااي ... مسكين خده احمر يوم شافنا كلنا نطالع فيه .. وهو يحط لها اللي تبغاه ف الصحن ..
اروى : حلوو ..؟؟
ريم: تبغي الصرااااااحة .. مو طبيعي ...!.!
اروى : ههههههه يا حظكم .. !!
ريم : انتي ما ردوا عليك الجامعة ..؟؟
اروى متحطمة : لأ. .. شكلهم ما بيقبلوووني ..
ريم : ما عليك يا ماما .. بتدخلين بتدخلين .. عمي لو ما قبلوك بيدخلك بفلوووسه لا تخافين ...
اروى محتاجة احد تقوووله اللي صار معاها : شووووفي.. والله بقووول لك مالي دخل ..
ريم : أيش ..؟؟ اييييييييي صح تعالي ... انتي رحتي بيتنا...؟؟
اروى : لأ لييييييش..؟؟
ريم : اففففف .. شوفي بقووولك .. في واحد يشتغل عند بابا ... والله يا اروى ياهوووو طووول .. ياهو عرض .. ياهووو لوون .. عليه سماار مو طبيعي .. يخقق ..
اروى صحكت : طيب ..؟؟
ريم : ما شفتيه ..؟؟
اروى : طيب ايش اسمه ..؟؟
ريم : مو مهم اسمه .. شفتيه ولا لأ..؟؟
اروى : انا شدراااني..؟!!؟ طيب انا بقووولك .. تذكرين صديق عوض اللي 24 ساعة كان معاااه ..
ريم مستغربة : أي واااحد ..؟؟
اروى : اسمه احمد ..
ريم انصدمت : شفيه ..؟؟
اروى : اسكتي يا ريم .. فاااااتك .. تخيلي مرة دخل بيتنا وقال لابوي انه ماخذ البوم لعوض وبيرجعه .. المهم طلع لغرفة عوض ورجع الالبوم .. وانا ما ادري انه موجود .. رحت للغرفة وهو تخبى ورى الباب .. تخيلي كان ماخذ صووورتي وحاطتها ف جيبه..!؟!
ريم : !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! وليش اخذ صووورتك
اروى متحمسة وتكمل : والله ما ادري.. المهم اني ما عطيته وجه ويوم شفته بغيت اموووت من الخوف .. المهم واني قويت عمري وهاوشته .. تخيلي اقووول له وش تسوي هنا .. قام يقعد يفكر ويقول احرف مو مفهووومه .. ههه مسكين خاف وارتبك..
ريم " احمد من متى يخاف..؟؟ ومن متى يرتبك..؟؟!؟! " : هااأ..؟
اروى : شفيييك ؟؟ انتي معاي..؟؟
ريم : ا.. أي معاك .. كملي ..
اروى : والله وناسة .. تخيلي بعد يومين رسل لي رسااالة وقال فيها انه آسف وانه ماكان يقصد اللي صار ويتمنى اني اسااامحه ..
ريم : وانتي شسويتي..؟؟
اروى : اول شي ما كنت افكر فيه ابد .. بعدي قررت ارد عليه .. مايهون علي صديق عوض واسوي فيه كذا .... !!
ريم " لأ لأ .. يارب مو صحيييح هالكلام يااارب ..!! " : طيب وش سويتي..؟؟ لا تقولين لي رديتي ..؟؟
اروى منحرجة : الا رديت ...
ريم عصبت : انتي من جدك...!.!.!!!
اروى : حرااام عليك يا ريم .. والله صارلي زمان ما فرحت قد كذااا ... تخيلي بهالاسبوعين اللي قمنا نتراااسل فيهم .. ردت لي الروووح من جديد .. ادري انه غلط ... بس والله انا ما تكلمت معاه عن شي خارج موضوع سوالفنا ف المدرسة ومع عوض .. بس ... صدقيني .. وهو محترم مرة ...
ريم حست بروووحها بتطلع " ليش انا اللي يصير فيني كذا...؟؟ ليييييش...؟!؟! " : اروى .. انتي تحبيه ..؟؟
اروى ما عرفت ايش تقول : م .. مدري..
ريم تحاول تضبط اعصااابها : تحبيه ..؟؟ تحسين بشي تجاهه ..؟؟
اروى : من ناحية الاحساس احس... بس مدري اذا هو حب ولا لأ...
غمضت ريم عيووونها بالم : اجل تحبيه ..
اروى : يمكن .. تخيلي يا ريم .. انا احب...؟؟ من جدك..؟؟ انا احب..؟؟ ما اتخيل .. ولا عمري توقعت هالشي....!!! لا لا لا ما اتوقع .. اكيد انتي قاعدة تبالغي...
ريم خلا ماهي قادرة تكمل كلامها : طيب .. وو .. رسل لك شي ثاني ..
اروى : أي .. رسل لي قصيدة مررررة حلوة .. اسمها شبيه صويحبي ... حقت خالد الفيصل.... مررررررة روووووووعة .. خقيت عليها بصراااحه..
ريم : طيب اروى انا لازم اروووح الحين ...
اروى : تعالي .. ما قلتيلي اللي يشتغل عند ابووك كيف شكله ..
ريم تبغى تسكر باي طريقة : مو مهم .. خلاص باي ...
سكرت ريم عن اروى .. اما اروى فاستغربت : يوووه .. شفيها هذي انقلب مزاجها فجأة..؟؟ مسكينة .. شكلها تحب ... !!! اكيد شافت لها واحد اسبااااني شي .. يا حظها.....!!

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( بعد يومين .. المستشفى ))
( الساعة 6 المغرب )

الكل كان متجمع ... ومستغرب من طلب مها الغريب .. كل الرجال والحريم ف العايلة لازم يكونوا موجودين .. الغرفة كانت زحمة .. ومها كانت متحجبة بحجابها .. و ماهي عارفة كيف تبدا ....
ام راكان : مها.. شفيك ..؟؟ ليش كذا جبتينا كلنا ..؟؟
مها وهي تطالع ثامر بطرف عينها بعدين تكلمت : انا اليوم قلت ابغاكم تكونون موجودين .. لاني ابغى اشرح لكم سالفة .. انتوا فهمتوها مني غلط ...
ابو راكان : واللي هي...
مها : ا... اللي صار ذاك اليوووم انا ندمااانة عليه .. اول شي احب اقوووله لكم كلكم .. والحقيقة هي انه ثامر ماكان على اتصااال فيني ابدا ولا يعرفني ....!! وانا قلت كل هذا عشان اووورطه ... قلت .. ي... يمكن يخطبني اذا سويت كذااا .. بس .. اتضح اني سببت له مشاكل بهالشي ... انا احب ثامر من زماااان ... وظل هالحب يكبر بقلبي .. وما عرفت شلووون اعبر له عن هالشي .. غير بهالطريقة .. ادري بتقوولووون علي مجنووونة ... بس .. هذي الحقيقة .. ماكنت افكر بهذاك الوقت اذا كانت هذي هي الطريقة الصحيحة ولا لأ...
ام راكان : حسبي الله عليك ... فشلتييييينا ... الله يفشلك...
ابو راكان ما قدر يتحمل يطالع ف وجه أي من اللي كانوا مووجودين .. خصوصا ابو بندر اللي راح له ذاك اليوم وهدده اذا طلع ولده له علاقة فيها لا يضربه ضرب ما قد انضرب فيه بحياااته .. طلع من الغرفة ..
ابو بندر : وانتي ليش قلتي كذا .. ما تعرفين انك كذا شوهتي سمعة ولدي...؟؟ ما تعرفين انك خليتيني امد يدي عليه وهو رجال كبير ... اهنته قدام امه واخوانه... وغصبته على شي ما يبغااه .. وحبسته ف البيت ... خليتيني استحي اطلع قدام الناااس... وفشلتي زووووجتي قدام كل العايلة ..!؟!؟!؟ بس .. تتوقعين الاسف بيحل المشكلة ...
خلود كانت وااقفة وتطالع بندر .. اللي كان مو معطيها وجه ابدا ... وكانت تتعذب من داخلها ...
ابو بندر جا بيطلع : انتي لازم تفكرين بشي ينفع اكثر منا لاعتذااار عشان تعوضين عن اللي سويتيه ....
مها : اصبر يا عمي .. انا ما خلصت ..
ابو بندر معصب : ايش بتقووولين بعد ...
مها بلعت ريقها بتموووت من الخوووف .. وثامر قام ينتظر هاللحظة وهو يراقب بندر .. ويراقب ردة فعله " جات لحظة الحقيقةيا اخووووي .. جا الوقت اللي تعرف فيه الحقيقة... وتطيب جرااااحك .. وتعيش براااحة ....!! "
مها: انا .. انا ذيك المرة تهاوشت مع خلووود .. ومن .. من .. كرهي لها .. ( بلعت ريقها وهي ترتجف ) قلت لها تطلع لابوووها وانه ينتظرها برى ... ويوم طلعت .. شافها ثامر بالغلط .. وكان بندر قاعد يشوووف اللي يصير ... وبذيك الساااعة .. صارت مشكلة بين بندر واخوووه ... لانه بندر حسب انه ثامر له علاقة بوحدة من بنات خالته ..
وقفت خلووود منصدمة والكل يطالعها .......
بدرية : صدق اللي اسمعه يا خلوووود ..؟؟؟ صدق..؟؟
هشام : خلووود .. تكلمي ..
خلود ودموووعها بدت تنزل : أي .. صدق .. انا ما كنت متعمدة .. م .. مها قالت لي اطلعي وانك انت بتكون برى عشان تاخذ القهوة ... جهزت القهوة ويوم طلعت .. شفت ثامر واقف برى .. هو يوم شافني استغرب .. وووو .. وبعدين .. جا .. ( طالعت بندر باسف ) جا بندر وتهاوش مع اخوووووه .....
مها بصوت مبحوووح : انا آسفة ... من جد آسفة .. صدقيني انا نادمة على كل كلمة قلت لك اياها ... من جد ..
خلود طالعت فيها معصبة : اسفة ..؟؟ وش بيفيدني الاسف...؟؟ انتي خليتيني صغيرة بعيوووون بندر وثااامر .. انتي خليتيهم يشكوووون فيني وباخلاقي ... ليش سويتي كذا..؟؟ ما عندك رحمة ..؟؟ ليش تحاولين تدفعيني ثمن غلطة اميييي...؟؟؟ ليييييييش..؟
هشام حضن بنته وهو يطالع مها بحقد : قسم بالله لو ما كنتي مريضة .. كان حسابي معاكي غير.... !!!!!
بدرية : هذي بنتك الطيبة يا هدى ..؟؟ صدق انك ما عرفتي تربي ...
بندر وقف منصدم ... " مظلوووووووومة..!؟!؟!؟ خلود مظلوووووومة..!؟!؟! الحمدلله ياربي .. ع الاقل ما خانتي ف يوووم ... الحمدلله ياربي ... حسبي الله عليك يا مها ... حسبي الله عليك ليووووم الدين ... "
خلود وخرت عن ابوووها : انا بطلع شوي اشرب موية واروووح الحمام ..
هشام : رووحي .. عندي كلام هنا انا وبعدين بلحقك ...
بدرية : اجي معك حبيبتي ... ؟؟؟
خلود ابتسمت تطمنها : لا ماما .. انا بخير..
طلعت خلووود من الغرفة بسرعة تصيح وتضحك بنفس الوقت ..... تسندت ع الجدار " الحمدلله ... الحمدلله كل شي انكشف ... الحمدلله .. اخيرا عرفت يا بندر.. عرفت الحقيقة ..!؟!؟!؟ "
راحت تشرب موية من البرادة الموجودة ف الممر ... شربت وشربت وكانها من زمان ما شربت مووووية ... ولما خلصت رجعت تضحك " الحين ايش بتكووون ردة فعله ..؟؟ اكيد بيندم .. بس ... انا عاذرته على اللي سوااه .. غيره لو يشووووف حبيبته بهالموقف بيفكر نفس تفكيره وبيسوي اكثر من كذااا ... انا مسامحته .. ما ابغى غير يحس فيني...!!! "
رمت الكاسة اللي من الورق وراها وكانها تودع الماضي والحزن .. بس وصلها صووووت
..... : يا حبك لرمي الاشياء فوووقي...!!!
تجمدت اطرااااافها ... لفت شوي شوي وشافت بندر واقف ويطالعها : اوووبس .. ويا حبك للروووحة وراي ف كل مكان ارووحه ..
بندر ابتسم : خلود .. صدقيني كنت حاااس .. كنت حااس انه مالك ذنب .. بس .. اعذريني .. اللي شفته ماهان علي... انا اغار عليك والله .. وش يكون موقفي لو اشوووف احد ثاني يطالع فيك حتى لو كان اخوووي ...؟؟ والله ما ارضاها ..
خلود سكتت وهي تسمعه ...
بندر مسك الكاسة بيده وطبقها مسوي فيها وردة الحين ومدها لها : انا آسف ... سامحيني ....
خلود دمعت عيووووونها واخذت الكاسة وهي تطالعها وتضحك : هههههههه
بندر دخل يده ف جيووووبه : صدقيني بسوي كل اللي تبغيه عشان تسامحيني ..
خلوووود ...
خلود : نعم ..؟؟
بندر وقف وتعدل ف وقفته وقال : تتزوجيني ..؟؟
خلود فتحت عيووونها الثنتين منصدمة : ها..؟؟
بندر : ما يحتاج تجاوبيني الحين ... انا بمر على بيتكم لما يهدى الوضع .. واطلبك من عمي هشام .. وساعتها ردك قوليله اياااه ... اتفقنا...
تركها واقفة منصدمة .. والارض مو شايلتها من الفرحة وراااااح عنها ..
جا بيدخل الغرفة بس شاااف ثامر طالع ...
بندر : شفت المجنووونة هذي...؟؟ طلع وراها فضااايح ...!!
ثامر : اهم شي طااب جرحك ...؟؟
بندر طالعه بشك : لا يكوووووون ..؟؟
ثامر ابتسم ...
بندر : يا مجنووون .. لاتكون ورطت عمرك بشي جديد ...
ثامر مو مهتم : تكفى ارحمني .. الحين هالكذاابة اللي وراها فضااايح .. مين بيصدقها .. خليها تقووول من اليوم لبكرة .....
ضحك بندر ومشى مع اخوووه ثامر للبيت وكل واحد شايل ف قلبه فرحة ما تنوصف ...

___________________________________

(( بيت ابو سعووود ))
( الساعة 8 المسا )

دخل سعود البيت وهو شايل اكياااس بيده ....
دلع : اهلييييييين
سعود وهو شاق الحلق : جبت لكم مفاجأة ... !!
دلع : اووووخص ... وايش هيااا ..؟؟
قام سالم : لا حوووول .. جانا العناا...
وطلع للدور اللي فوووق وهو قالب وجهه ..
سعود حزت ف خاطره معاملة اخووووه له ...
دلع لاحظت شلون انقلب وجه سعووود : حبيبي يللا ما قلت .. ايش جبت ..؟
سعود : ها..؟؟ أي صح ..
عطى دلع كيس احمر فخم : هذت لك ..
دلع فاتحة عيووونهال ثنتين : احلف...!! واااااااو هدية ..
التفت سعووود على لينا اللي كانت قاعدة ومو معطيته وجه ... وراح قعد جنبها ع الكنب : لينا ... جبت لك شي..
التفتت لينا مستغربة " يكلمني انا..!!؟؟ غريبة يكلمني اول مرة زي الناس والعالم!؟!؟ " : ها..؟؟
عطاها سعود الكيس وهو يبتسم : افتحيها ...
اخذت لينا الكيس والتفتت على دلع اللي غمزت لها ... وفتحت الكيس .. شافت علبة مغلفة ... فتحتها وتفاجأت .... علبة مكيااااج حلوة وفخمة ...
لينا : هذي لي انا..!؟!؟
سعود : أي...
لينا انحرجت .. ما توقعت اخوووها يكون بكل هالطيبة بعد كل المعاملة اللي عاملوووه فيها ..... بدت دمووعها تتجمع ف عيووونها
سعود ضحك : ههههه لا حوووول .. بدينا بالمشااعر الجياااشة الحين ..
لينا بندم : سعووود .. انا آسفة على كل كلمة قلتها لك .. وعلى كل اسلوووب مو زين عاملتك فيه ....
سعود حضنها بحنية : انا مسامحك .. وانتوا سامحوني لاني كنت مقصر عاكم ... من اليوم وراحي راح اعوووضكم عن كل شي ما ذقتووه من قبل ...
دلع قربت وباست سعوود على خده : وانا..؟؟
سعود فتح عيووونه : وانتي ايش بعد ..؟؟ جبتلك سلسلة الماس .. ايش بعد ..؟؟ لا تقوليلي طقم .. !!!!!
دلع ضحكت : هههه لا حبيبي .. تسلم .. ما قصرت ... مررررررررة حلوة ..
سعود قام واخذ كيس على كنب وعطاه لينا : لينا .. وديه لسالم ..
لينا مستغربة " بعد سالم اللي ما كان يدانيك جبت له هدية ..؟؟ صدق انك تغيرت ..صدقتي يا دلع والله ...!!! " : ا.. وديها انتا له ..
سعود متردد : لأ ... انتي لو وديتيها بيكون احسن
دلع : انا من راي لينا .. انتا وديها له ...
سعود طالعهم هم الثنتين : اجل كذا ..!؟!؟ قمتوا علي..!؟!؟
دلع : يس...!!
سعود وهو طالع : طيب طيب .. انا اوريكم .. تحسبوووني مو قدها .. انا قدها وبوريكم..
طلع سعووود ولينا على دلع خايفة : تتوقعين يتفقوا .. سالم مرة عنيييييد ..
دلع : لا تخافي .. سعود قدها .. وبتشوووفين ..

......
........
بعد دقيقة .. سمعوا اصوااات ضحك جاية من فوووووق ...
لينا خافت : يا ويلييييي ... اسمعي الصراااخ..!!! هوووشة ..!!!
دلع : أي صراخ انتي ووجهك ..؟ هذا صوووت ضحك .. يارب خير انشالله ...
وبعد من ثانية .. نزلوا سالم وسعود على درج .. وسعود حاط يده على كتف سالم ويتطنز عليه : ههههه اجل التيشيرت صغير...؟؟ قول انت اللي صاير زي الدب..!!
سالم : لا والله .. انت اللي شكلك متعمد وجايب اصغر مقاااااس ف المحل .. ما حصلت اصغر..!؟؟!؟

دلع وقفت تضحك : سليمة ...
غمز لها سعود : انا ما قلت لك اني قدها ..؟؟
وبكذا .. تصافت القلوووب وعمت السعادة ف بيت ابو سعووود ... وام سعوود اخذت جزاها اخيرا .. صارت ووحيدة وزعلانة .. وتحس بالذنب لانه هي اللي كانت تتهاوش مع ابو سعود يوم جاته السكتة القلبية ومات .. هي اللي ضغطت عليه وعلى اعصااابه .. هي اللي خلت مزاجه يتكدر .. وبكذا ... بتضل تحس بتانيب الضمير طول العمر ..
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( بعد اسبووووع من الاحداث اللي فاتت .. بيت رائد ))
( الساعة 7 المسا )

وقفت دانة مترددة .. تدخل ولا ما تدخل ... هي بالموووت قدرت تقرر انها ترجع البيت وتنسى اللي فات وتبدا مع رائد صفحة جديدة .... طلعت المفتاح اللي رائد خلا احمد يعطيها اياه في حال قررت ترجع وهو ما كان ف البيت ... وفتحت الباب ..
دخلت البيت وهي تطالع باعجااب ف الديكوووور الفخم الموجود ... بس .. الفوضى كانت في كل مكان ...
دانة " هههه شكله رااائد ما جاب شغالة للحين ... " .... قامت تتمشى ف كل غرفة وتتامل كل شي..
لين وصلت غرفة كان النور فيها مفتووح .. وصوت احد قاعد فيها واصل لبرى ..
فتحت الباب شوي وشي وهي تشوووف رائد قاعد بين الاوراق وكانها اوراق شغل ..
واول ما شافها وقف مستغرب ... : ا... د .. دانة ..
ابتسمت دانة : كيف الحال...؟؟
رائد ترك الاوراق وقام : مو زين .. مو زين ابد بدووووونك .. صدقيني ماني بخير..
دانة حطت شنطتها وفصخت عبايتها : رائد .. انا ...
قاطع كلامها صوت الجرس اللي قام يرن بصوووت عالي بدون توقف ...
رائد " الله يقطع الي يدق الباب .. مين ما كان ..!!! " : دقيقة ورااجع ..
دانة : انا جاية معاك
طلعت دانة مع رااائد للصالة .. ووقفت دانة بعيد تشوووف مين اللي جاي الحين .. فتح رااائد الباب ودخلت وحدة لابسة عباااااية مابقى فيها لووون ما حطته ..
رائد فتح عيوووونه خايف ومستغرب ........
شهد بدلع : كيفك راااائد ...
دخلت بدون حتى ما يقو لها تفضلي.. ودانة تراقب وعيووونها مفتووحة ع الاخير ...
رائد معصب : انتي شلون تجرأتي وجيتي هنا ..؟؟
دانة قررت توقف بعيد دون ما تلاحظها وتسمع اللي يقولونه ..
شهد : سمعت انه زوجتك ف بيت اهلها .. عسى ماشر ..
رائد معصب : لو سمحتي اطلعي بررررى .. ولا اشوووف وجهك هنا من جديد ..
شهد : معقووولة ..؟؟؟ بعد كل هالسنين .. ما اشتقت لي ... ما اتوقع
رائد : أي ما اشتقت لك ولا ابغى اشوووووف رقعتك هنا من جديد ..
دانة قررت تتصرف يوم فهمت انه رائد صار له زمان ومن قبل العرس والملكة حتى ما شافها .. وهذا واضح من كلامها ...
دانة : لو سمحتي .. سمعتي وش قااال .. تفضلي بررررررى ...
العت شهد دانة باعجااااااب: اوووووه .. والله ما طلعتي شينة زي ما توقعت ... طلعتي .. قمة .. ف .. ال.. جمااال...
دانة : طيب شكرا .. برررررى
شهد طلعت ورقة من شنطتها : طيب .. بس قبل ما اطلع .. حبيت ارويك شي يهمك..
دانة : ما ابغى اشوووف أي شي .. برى لا اناديلك الشرطة ...
شهد عطتها الورقة والتفتت لرائد : تذكر يا رائد عقد زواجنا ..؟؟ تذكر ...
دانة انصدمت وفتحت الورقة تقراها عشان تتاكد ... وبالفعل .. كان عقد زواج عرفي .. وعقد الطلاق معاااه ...
رائد وقف مو عارف وش يسوي .. جس انه هالمرة النهاااية محتمة ..
طالعت فيه دانة : صدق يا رائد ..؟؟ انت كنت ما خذ .. هذي ... ( باستحقااار ) الزبااالة .!.!.!!
شهد بدلع : لو سمحتي بدون اهانات .. ممكن الحين تتركين لي الجو مع حبيبي..!؟؟!
دانة مشت بسرعة ... وراجت قفلت باب البيت وسحبت المفتاح وحطته ف جيبها وهي معصبة ...
شهد : اوووه .. شكلك بتخليني اقضي الليلة هنا..؟؟
دانة : انا اوريك وين بتقضين الليلة ..
رفعت سماعة التليفون ودقت الرقم : الووو .. الشرطة .. لوسمحتوا في وحدة داخلة بيتي وتتحرش بزوجي .. ممكن تطلعووها من هنااا...؟؟!!؟ اووكي .. بعطيك العنوان ..
خافت سهد وبدت ملامحها تتغير : للألألألأ .. لألألأ يا دانة.. اترجاك خلاااص .. آسفة .. الا الشرطة .. بلا فضااايح .. لاعاد تشوفين وجهي .. بس الله يخليك خليني اطلع ..
دانة حقرتها وعطلت الشرطي العنوان وسكرت السماعة : عشان تعرفين دانة مين ..؟؟ اانا مو وحدة غبية عشان تدخل وحدة من الماضي وتخرب حياتي من جديد ...!!!

وبكذا .. كانت هذي نهاية مشكلة رائد ودانة .. دانة طلعت قوية .. ووقفت بوجه شهد وهتووون وعرفت كيف تربيهم .. ورائد ..ما زاده هذا الا اعجاب ف زوجته .. وزاد تمسكه فيها ....

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( بيت ابو بندر ))
( الساعة 9 المسا )
مشى احمد باسرع سرعة بسيارته لبيت او رائد ... من اتصلت فيه ريم وقالت له انها ف الشرقية وانها بتخطب له اروى شخصيا وهو حاله ماهو حااال ... مو عارف ايش يسوي ..؟؟
احمد " ياربييي ... ياربيي وش اسوي ..؟؟؟ مين اختتاااااار ... هذي ريم وزعلت مني .. انا شسويت ..؟؟ "

..
..
وصل بيتهم .. ودخل الحووش .. ما اهتم لابو رائد اذا كان موجود ولا لأ .. المهم الحين يختااار مستقبله ... اروى ..؟؟ ولا ريم ..؟؟
نزل من السيارة وقام ينادي باعلى صوووته : ريييييييييييييييم ... رييييييييييييييييم ..
طلعت ريم اللي كانت متوقعة انه يجي من البيت وخشمها احمر ...
ريم " جا الوقت اللي اترك في انانيتي .. اروى مجتاجته اكثر مني ... خليني اضحي بسعادتي ولو لمرة عشان غيري .. اورى تستاهل واحد يحميها ويصووونها من بعد عوض .. وما بتحصل غير احمد .... آآآآه يارب بس صبرني "
احمد ركض ووقف قدامها : ريم . اسمعيني .. انتي فاهمة غلط ..
ريم قاطعته : اسمعني انت .. انا يا احمد مرتاحة كذا .. انا ما احبك.. صدقني .. انا الظاهر جاتني مراهقة متاخرة .. بس اللي متاكدة منه اني ما احبك يا احمد .. اروى محتاجتك .. وتستاهلك وما بتلاقي احسن منها ... صدقني البنت طيبة ومافي منها ..
احمد : بس ...
ريم : لابس ولا شي.. اذا من جد تعزني ولي مكانة بقلبك .. روح لها .. اخطبها وخليها تعيش بسعاادة من بعد العنا اللي عاشته .. صدقني هذا اللي بيفرجني الحين ..
احمد : و .. وانتي..؟؟
ريم : انا .. انا انشالله جايني نصيبي قريب.. ربك كريم ..
احمد بحزن : هذا آخر كلام ..؟؟
ريم تحاول تمسك نفسها : أي..
احمد ما قدر يقول شي ثااني .. صدق اروى تستها مين يعوضها عن اخوووها .. وهي محتاجته اكثر من ريم ..
احمد : صدقيني اغليك يا ريم .. ولك مكانة كبيرة بقلبي..
ريم ابتسمت تخبي دموووعها : ما اشك بهالشي ..
تركها احمد وانسحب لسيارته ... وهي قعدت تنتظر يطالعها .. بس ولا عطاها نظرة صغيرة ... تاكدت ساعتها انه يحبها ...
..
..
احمد مغمض عيووونه " شلووون سويت كذا ..؟؟ شلون تنكر جميل هالبنت.!.!؟!؟ معقووولة بهالسهوولة تتخلى عنها ..؟!؟!؟ بس .. اروى .. لا تقوول لي اروى .. اروى ما ترضى احد ياخذها شفقة ..!!! وانت تعرف مين اللي وقف معاك ف حزنك وطلعك منه .."
رفع راسه وقال : والله ما اخليك تروحين مني ..
نزل بسرعة وهو يركض : رييييييييم
ريم سوت كانها مس سمعته " لاتناديني تكفى .. ما ابغى اضعف قدامك ..!! "
وصل لها ووقف قدامها : ريم .. انا احبك ..صدقيني .. انتي اللي وقفتي جنبي وطلعتيني من حزني .. انتي اللي لونتي حياتي باحلى الالوان .. الله يخليك لا تتخلين عني ....
ريم صاحت .. كل هذا فوووق طاقتها : بس .. اروى
قطعها : اروى عمرها ما بترضى تاخذ واحد يحب بنت عمها .. وماخذها شفقة عشانا اخوووها .. صدقيني .. انتي حبي .. انتي الوحيدة اللي سكنت ف قلبي .. واروى اعتبريها نزوة وعدت ...
ريم سكتت .. ماهي عارفة ايش تقول : روح لها يا احمد
احمد هز راسه بالنفي : لأ. .. هالمرة لأ .. هالمرة انا رايح لابوووك انتي ..
ريم : ....... ولا رد .. دموعها سيدة الموقف..
احمد : قوليها .. قوليها يا ريم ..
ريم ابتسمت منحرجة : من جدك اقووولها ..؟؟ استحي ..
احمد مستغرب : ليش..؟ ما فيها شي..
ريم ضغطت على عمرها وهي تطالعه وقالت : .. ا .. انا .. احبك .. !!
احمد وكانه انصفق ...
ريم " يا ويلييييييييييييي .. وشلون قلتها..!؟؟!؟ " ....
احمد طالعها مو مستوعب : هذا يعني انك موافقة...؟؟
طالعته ريم بعد ما انقلبت ملامحها لمعصبة ورفعت اصبعها بتهديد : معاك اسبوع .. لو ما جيت خطبتني من ابوووي .. والله العظيم لا اجيب ابوووي واخوووي .. واخطبك من اخوووك وزوجته .. فاهم ..؟؟!!!!!!!!!
وبدون ما تعطيه أي فرصة .. دارت وركضت لداخل البيت ..
احمد وقف وعلى وجهه ابتساااامة .. تنهد : هــ .. فديتك وفديت جرأتك .. اجيب طوايفي كلهم.. مو بس اخوي...!!!!!

وكانت هذي نهاية قصة احمد اللي بالفعل بعد كل اللي مر فيه .. حصل الحب الحقيقي ف حياااته ...

النهــــــــايـــــــــــــــــــــــــــــــه


البااارت السبرااااااااااااايس :.
( بعد 5 سنين .. بيت احمد )
كان احمد قاعد ف الصاااالة يوم شاااف بنته الصغير جوري ( سنتين ) جاية باتجااااه ..
جوري رفت فستاااانها وهي مستااانسة : بابا ثوووووف ... ثروااالي الجديد .. <<لوول
احمد فتح عيووونه الثنتين : يا بنت ...! عيب بابا .. غطي ملابسك اشوووف ..
جوووري بعنااد : لأ .. لاذم تثووووف .. ماما ذابتلي اياه ذديد ..
احمد : هههههههه يا قليلة الحيااا .. طالعة على امك...!!!
جات ريم وهي تضحك على بنتها وتشيلها : شفيها امها ..؟؟؟
احمد ابتسم يصرف : ها..؟؟ عسل وقمر.. ووو حلاوه ..
ريم بنص عين وهي تبوووس بنتها : أي .. صح ..
جوري : كذااب بابا .. يقول أنّي ( عني ) وأنك اننا قليلات هيااااا..!.!!.
ريم مسوية معصبة : اييييييييييييش..؟؟
احمد توهق : افااا يا بابا .. تالفين علي بعد..؟؟ مين قااال ..؟؟

___________________________________

(( بيت ابو غادة ))

سعود : احنا يا عمي جايين اليوم عشان نخطب بنتكم سمر .. لاخوي سالم ... على سنة الله ورسوووله
ابو غادة : هذي الساعة االمباركة .. بس الراااي راي البنت...!!!

..
..
..
( بعد فترة )
الشيخ : قووول وراي .. انا سالم عبدالله .. اقبل ان اتزوج سمر ابراهيم .. على سنة الله ورسووووله ...
سالم وهو مرتبك : انا سالم عبدالله .. اقبل ان اتزوج سمر ابراهيم على سنة الله ورسووووووله...
الشيخ قام وسلم عليه : مبرووووك .. الله يسعدكم انشالله ..


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( السنة اللي بعدها .. بيت ابو سعود ))
لينا بتموووت من الخوووف وقلبها يدق .....
سالم ابتسم : لا تخافين .. ما تغير مرة .. بس لهجته خربااانة شوي خخخخ
لينا ابتسمت لاخوها .. ودخلت وراه المجلس وهي مرتبكة ... واو لما شافها فيصل .. ما قدرت يشيل عيووونه عنها ... كل مالها تحلى اكثر...!!
فيصل وعينه عليها : هال والله .. نورتوا...
سالم ضحك : هههه بترحب فينا ف بيتنا بعد...؟؟ واله انك ما شفت خير...!!
فيصل ابتسم وهو يطالع لينا : طيب يا سالم .. كفيت ووفيت .. مشكووور ما قصرت وتعبناااك معانا ... نشووفك على خير ..
سالك فاقع ضحك : خخخخخ المشكلة حتى بتطردني من بيت ابوووووي !!
فيصل دفه لبرى المجلس والتفت للينا اللي واقفة بالزاوية ... ومنزلة راسها وتنهد ...
دقايق الصمن كانت تحكم بينهم .. رفع لينا راسها .. وشاف فيل يتاملها من فوووق لتحت .. زاد الحياا عندها وحمرت خدووووودها .. وعشان تشيل هالتوتر قامت ترفع شعرها لورى ...
فيصل ابتسم : كل مالك وتحلوي زياااده ...!!

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( السنة اللي بعدها ))
ثامر منصدم وهو يهاوش ولده : يللي ما تستحي على وجهك ..!!! يا ولد عمرك شفت رجااال يحط مكيااااج ..!؟!؟!؟
محمد ( ولد ثامر .. 3 سنين ) ضحك : هههه بابا هلووووو ...
اروى : حرااام عليك .. صغير ما يفهم ...
ثامر : انا اوريك لا رجعت البيت ....
..
..
..
رنا بنت بندر ( سنتين ) : بابا .. ثوووووف ..
بندر بقرف وهو يمسك راسها شويشوي : ايش هذا يا بابا ..؟؟
رنا وهي تضحك : هنااا ( حنا )
بندر : وععععععععععع .. يا خلوووووووووود
خلود جات : نعم ..؟؟
بندر : وش هالقرف اللي حاطته بنتك فووق راسها .. كنه شي ما ابغى اقووول اسمه وععععععع ...!!!
خلود : هههه وش اسويلها ... عمها ثامر كل ما شافها .. بقول لها الحنا حلوة .. لحس مخها .. خلاها بدوية ...!!!
بندر : انا اوريه عمك هذا ....!!
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( بعد 17 سنة .. بيت ابو سعود ))

دخل فهد ولد سعود ( 23 سنة ) وهو منقهر مرررة ...
دلع : شفيك معصب..؟؟
لف عليها فهد وهو معصب : انتوا يالحريم .. محد يفهمكم .. قد ما سوينا ما يعجبكم ..
دلع مستغربة : ليش شصاااير..؟؟
فهد : الحين اذا لاحقناها ماعجبها وعلمت علينا ابوووها .. واذا حقرناها .. قالت انتا ما تحبني .... ياخي عقدت لي حيااااتي .. وش اسوي معاها..؟؟
دلع هزت راسها وهي تضحك : هههههه طالع على ابووووك ...!! ما تتووووب ...

..
..
..
طلال ولد سعود الثاني ( 17 سنة ) كان واقف برى يوم شاااف لينا وفيصل جايين ووراهم واحد غريب عجيييييب ...
فيصل : اقوووول فاااارس ( ولد فيصل 15 سنة ) .. شوووف هذا ولد خالك سعوود .. طلال..
دخل فيصل ولينا البيت وجا فراس لعند طلال وهو خاف بعمره : هاااااااي
طلال مستغرب " شفيه هذا..؟؟ مضيع المذهب ..!؟؟! : وعليكم السلام ..
طالعه فارس من فووق لتحت بقرف : ايش هادااا..؟؟ لوو ويست..؟؟؟ يابابا ما تدري انه اللوويست بطلوووه من حوالي 20 سنة .!.!؟!؟ ايش التخلف اللي عندكم ف الشرقية دااا..!؟؟!!؟
رفع طلال حاجب : اعصاااابك يابو الشبااااب مع اسبوووع الشجرة اللي فوووق راسك هذااا..!!
سالم اللي كان يراقبهم بصمت ما قدر يتحمل : خخخخخخخخخخ اما انتوا تحفة .. هوشة الشرقية والغربية .. تعال يا فيصل واسممممممممع ....!!

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

وبكذاا .. عاش الكل ف سعااااااادة وهنااااا .. ما عدا المغضوووب عليهم .. مها .. هتون .. وشهد .. خخخخخخخخخخخ
كلمة صغيرة :. ماني مصدقة اني خلصت .. فرحاانة .. احب اشكر كل من عطاني ثقته .. وقرا الرواية للاخير ...
اتمنى اني كنت عند حسن ظنكم وانهيت الرواية بالشكل المناسب ..
وزي ما انتوا انتظرتووني على احر من الجمر.. انا انتظر رايكم .. على احر من الجمر بعد .. هالمرة ....

شكرا لكل من دعمني وعطاني رايه بصراااحة .. شكرا لاختي اللي عطتني عضويتها وساندتني وشجعتني ..
شكرا لكل صديقاتي اللي دعموووني عشان اكمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلى ثمونه
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 15/11/2010
بريدآآآويه وأأفتخـــر..#

بيت اسراري
احسن عضو عندك: كل المنتدى من اعضاء ومشرفات ومديرات ......الخ

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الإثنين يونيو 06, 2011 3:59 am

روووووووووووووووووعه كممملي قلبيي

جزاك الله خير ع الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عيوشة محبة رغودة
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 15/01/2011
العمر : 20
منتدى العصفورة رغودة والفراشة ديمة

بيت اسراري
احسن عضو عندك: الكل

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الإثنين يونيو 20, 2011 4:32 pm

واااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

كل هذا ما توقعت ابدا

مشكووووووو:oops:ووووورة عالمجهود الرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآئع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
برود آعصآب
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 21/12/2010
رغوده وديمه

بيت اسراري
احسن عضو عندك: 1

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   السبت يوليو 02, 2011 11:59 pm

تسسسلمون وربي تعععبت فيهآآآ

وكل مره آخلص نص آلجزء وينقطع آلآتصصآل .. آووف .

ششكرآ لكم ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
||حلــوة البسمة .. ~
نشيط
نشيط
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 08/06/2011
العمر : 18
في كوكب الارض

بيت اسراري
احسن عضو عندك: كل الاعضاء حلوين دار دار بيت بيت زنقى زنقى

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الثلاثاء يوليو 19, 2011 4:41 pm

شكرا حبيبتي على المجهود الرئع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
برود آعصآب
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 21/12/2010
رغوده وديمه

بيت اسراري
احسن عضو عندك: 1

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الأربعاء يوليو 20, 2011 9:42 pm

تسسلمين .. قلببي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
منت فاهم

avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 14/03/2011
العمر : 19
غرفتي

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الخميس يوليو 28, 2011 12:38 am

مشكوره حبيبتي





انا قريتهآآ وهي بجد رووووووووووووووووووووووعه



لاهنتي ع الطرح قلبي





اختج



فطوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حلاوتي بشقاوتي
مراقب
مراقب
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 27/07/2011

بيت اسراري
احسن عضو عندك: هبه الله

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الجمعة يوليو 29, 2011 1:22 am

واو موضوعك في غاية الروعه انا بقرا التكمله لااخيره تسلمين حبي على الموضوع الرائع ولا احلى حبي بااااي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
برود آعصآب
اميرة المنتدى
اميرة المنتدى
avatar

جنسيْ » : انثى

تآريخ أنضمُآمي » : : 21/12/2010
رغوده وديمه

بيت اسراري
احسن عضو عندك: 1

مُساهمةموضوع: رد: ودك تنآمين نآآمي .."   الجمعة سبتمبر 16, 2011 8:19 am

تسسسسللمووون وششرفووني بروايتي الثانية .. "سارة"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ودك تنآمين نآآمي .."
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى خـــــــلـــــــــــود الجربوع :: ●~✿| ▐الآآدب ▐|✿~ ● :: ||¬الرويآت » •-
انتقل الى: